شرف يعين 11 محافظا جديدا ويحل اتحاد العمال.. وطنطاوي مستعد للادلاء بشهادته امام محكمة مبارك

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/563825/

قرر عصام شرف، رئيس الحكومة المصرية يوم 4 أغسطس/آب تعيين 11 محافظا جديدا في البلاد. ومن ناحية ثانية قال مصدر أمني أن القائد الاعلى للقوات المسلحة المشير محمد حسين طنطاوي مستعد للادلاء بشهادته امام المحكمة في قضية الرئيس المخلوع حسني مبارك.

قرر عصام شرف، رئيس الحكومة المصرية يوم 4 أغسطس/آب تعيين 11 محافظا جديدا في البلاد.

وقالت مصادر إعلامية إن شرف راعى خلال التشكيل قدرة المختارين على تحقيق مطالب الثورة وتنفيذ اللامركزية.

كما وافق شرف على حل اتحاد عمال مصر، وذلك بناء على مذكرة وزير القوى العاملة بشأن الأحكام الصادرة ببطلان انتخابات قيادته عام 2006. وكلف وزير القوى العاملة بتشكيل لجنة مؤقتة تتولى إدارته إلى حين إجراء الانتخابات.

ومن ناحية ثانية، افاد مسؤول امني مصري يوم 4 أغسطس/آب ان القائد الاعلى للقوات المسلحة الذي يتولى زمام الامور في مصر، المشير محمد حسين طنطاوي مستعد للادلاء بشهادته في حال استدعائه امام المحكمة في قضية  الرئيس المخلوع حسني مبارك.

وقال المسؤول طالبا عدم الكشف عن اسمه ان المشير "سيمثل للشهادة على الارجح ان استدعته المحكمة".

بالمقابل نفى مصدر عسكري صحة ما تداولته بعض وسائل الإعلام حول تصريحات أدلى بها طنطاوي بشأن الادلاء بشهادته امام المحكمة في قضية  مبارك. وأكد أن وسائل الاعلام التي افادت بذلك لم تستند الى طنطاوي، وإنما نسبت ذلك لمصادر أمنية.

وأشار المصدر إلى أن استدعاء أي شاهد مدنيا كان ام عسكريا الى المحكمة، حق أصيل من سلطة قاضي التحقيق إذا كانت شهادتهم ضرورية، فإذا كان الشاهد المستدعى عسكريا ومستمر في الخدمة فعليه ان يخاطب الجهة القضائية المختصة، التي بدورها تقوم باخطار الشخص المعني للحضور الى المحكمة والادلاء بشاهدته.

هذا وقال مدير تحرير مجلة الديمقراطية في صحيفة الاهرام بشير عبد الفتاح لـ"روسيا اليوم" في تعليقه على التطورات الاخيرة على الساحة السياسية "اعتقد ان هذه الخطوات من شأنها اعادة الثقة بين فصائل كثيرة من الثوار والمجلس الاعلى للقوات المسلحة، خصوصا خطوة المجلس العسكري تقديم حسني مبارك للمحاكمة ومثوله مع ابنائه في قفص الاتهام، تبعتها خطوات أخرى مهمة مثل آمال المجلس العسكري في اعادة طرح قانون الغدر الذي يساعد على تصفية رموز النظام السابق".

دبلوماسي مصري سابق: من السابق لآوانه الحديث عن تأثير المثول المحتمل لطنطاوي امام المحكمة على سير محاكمة مبارك

قال حسين هريدي مساعد وزير الخارجية المصري الأسبق في حديث لقناة "روسيا اليوم" تعليقا على اعلان المشير حسين طنطاوي رئيس المجلس الاعلى للقوات المسلحة المصرية عن استعداده للادلاء بافادته امام المحكمة، قال انه من السابق لآوانه الحديث حول مدى تأثير ذلك على السير اللاحق لمحاكمة الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك ونجليه وبعض رموز النظام السابق، لانه "نحن لا نعلم ما هي الاسئلة التي ستوجه الى طنطاوي في حال ظهوره فعلا امام المحكمة". إلا ان هريدي اشار الى ان مثول المشير امام المحكمة قد يغير سير المحاكمة.

وردا على سؤال حول ما سيتغير بعد محاكمة مبارك التي قد اصبحت حدثا تاريخيا، قال الدبلوماسي ان الفصل الأهم من المحاكمة هو اصدار الحكم، مشيرا الى ان هناك احتمالات عديدة بما في ذلك تبرئة حسني مبارك، وعلى مصر حكومة وشعبا ان تستعد لكافة السيناريوهات المحتملة لتطور الاوضاع بعد اصدار الحكم.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية