الخارجية الروسية: موسكو ترحب ببيان مجلس الامن الدولي بشأن سورية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/563786/

تعتبر روسيا بيان رئاسة  مجلس الامن الدولي، الذي يدعو الى عدم التدخل الخارجي في تسوية الوضع في سورية هاما، كما اعلنت ذلك  وزارة الخارجية الروسية.

تعتبر روسيا بيان رئاسة  مجلس الامن الدولي، الذي يدعو الى عدم التدخل الخارجي في تسوية الوضع في سورية هاما، كما اعلنت ذلك  وزارة الخارجية الروسية.

فقد جاء في بلاغ  للخارجية الروسية، نشر في موقعها الرسمي اليوم 4 اغسطس/آب، ان "موسكو على قناعة، بأنه يتعين على السوريين انفسهم تسوية الوضع في بلدهم دون تدخل خارجي، على اساس الحوار بين الاطراف السورية، الذي يشكل الاسلوب الوحيد لتسوية الازمة. ومن المهم ان هذا الموقف انعكس في بيان رئيس مجلس الامن بشأن سورية، الذي حظي بمصادقة المجلس في 3 اغسطس/آب".

واكدت الخارجية ان "روسيا تواصل باصرار الدعوة الى تسريع التحولات السياسية والاقتصادية الاجتماعية التي اصبحت ملحة في سورية عن طريق الاصلاحات العميقة التي اعلنتها حكومة البلد، وعلى اساس رفض العنف والتوصل الى وفاق وطني شامل وعملية سياسية شاملة".

وتشير الاخبار الى ان مجلس الامن الدولي اصدر في 3 اغسطس بيانا رئاسيا بشان سورية، اعرب فيه عن القلق من تردي الوضع في هذا البلد، والاسف بصدد هلاك المواطنين خلال المظاهرات.

وتضمن البيان ايضا، كما تشير الخارجية الروسية، نداء الى وقف كافة اشكال العنف، ومطالبة كافة الاطراف التحلي بضبط النفس باقصى درجة والامتناع ، بما في ذلك، عن الاعتداء على مؤسسات البلد الحكومية.

ويؤكد البيان على ضرورة بدء السوريين انفسهم عملية سياسية وطنية شاملة، والاسراع في تحقيق الاصلاحات.

ولفت بلاغ الخارجية الروسية الانظار الى ان "تاكيد مجلس الامن الدولي تمسكه بسيادة واستقلال ووحدة اراضي سورية يشكل مسألة مبدئية".

هذا ونفى أستاذ العلاقات الدولية في معهد موسكو للعلاقات الدولية إيفان سافرانتشوك في حديث مع "روسيا اليوم" ان يكون الموقف الروسي حيال سورية قد تغير قائلا "انه مايزال يتلخص في الحل السياسي" ولكنه اشار الى ان ذلك "يتطلب موافقة السلطات السورية والمعارضة على هذا الحل بعيدا عن العنف الذي تدينه روسيا".

واضاف ان "احداث الاحد الدامية اثارت ادانة من قبل روسيا، لذلك فقد ايدت بيان مجلس الامن، ولكن اية محاولات من قبل الغرب لادخال عقوبات لا تدعمه روسيا".

ونوه بأن "الوضع في سورية وصل الآن الى نقطة حرجة".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية