5 ملايين دولار ثمن الافراج عن رعايا استونيا السبعة

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/563765/

افادت وسائل الاعلام الاستونية يوم الخميس 4 أغسطس/آب بأن حكومة البلاد دفعت فدية مقدارها 5 ملايين دولار مقابل الافراج عن المواطنين الاستونيين السبعة الذين كانوا قد اختطفوا في منطقة البقاع الاوسط في 23 مارس/آذار الماضي واطلق صراحهم في يوليو/تموز الماضي.

افادت وسائل الاعلام الاستونية نقلا عن موقع اخباري فرنسي يوم الخميس 4 أغسطس/آب بأن حكومة البلاد دفعت فدية مقدارها 5 ملايين دولار مقابل الافراج عن المواطنين الاستونيين السبعة الذين كانوا قد اختطفوا في منطقة البقاع الاوسط اللبنانية في مارس/آذار الماضي.

وكانت "حركة النهضة والاصلاح" غير المعروفة سابقا تبنت خطف الاستونيين وهم على دراجاتهم الهوائية في مدينة زحلة في البقاع. ونقل موقع "Intelligence Online" الفرنسي المستقل المتخصص في نشر أخبار استخباراتية ، نقل عن مصادر قريبة من وزارة الدفاع اللبنانية يوم الخميس 4اغسطس/اب ان رعايا استونيا اختطفوا عن طريق الخطأ، حيث كانت الحركة تخطط لأخذ رهائن من رعايا دول أخرى لها مصالح أكبر في منطقة الشرق الاوسط. وبعد أن ادرك الخاطفون خطأهم غيروا مطالبهم وطلبوا فدية مالية كبيرة مقابل اطلاق سراح الاستونيين.

وكانت مصادر أمنية لبنانية أكدت يوم 14 يوليو/تموز الإفراج عن الرهائن دون الاعلان عن أسباب خطفهم والشروط التي تقدم بها الخاطفون. واكد وزير الداخلية اللبناني مروان شربل لموقع LBC المحلي ان الافراج عن السياح تم نتيجة جهود دبلوماسية مكثفة وخاصة من قبل فرنسا ، مشيرا الى عدم دفع فدية  مقابل الافراج عن الرهائن وانه تم احتجاز المجرمين ويجري استجوابهم.

وكان موقع Youtube على الانترنت قد عرض يوم 19 ابريل/نيسان شريط فيديو توجه المخطوفون فيه الى سعد الحريري رئيس الحكومة اللبنانية انذاك والعاهل السعودي والعاهل الاردني والرئيس الفرنسي بطلب عمل كل شيء من اجل تحريرهم.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك