مبارك ونجلاه ينفون جميع التهم الموجهة إليهم بشكل تام.. ورفع الجلسة حتى 15 اغسطس/اب

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/563680/

انطلقت يوم 3 أغسطس/آب الجلسة الأولى لمحاكمة الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك في احدى القاعات المخصصة في مبنى أكاديمية الشرطة بالقاهرة.

انطلقت يوم 3 أغسطس/آب الجلسة الأولى لمحاكمة الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك في احدى القاعات المخصصة في مبنى أكاديمية الشرطة بالقاهرة.

ويمثل امام القضاء الى جانب مبارك، نجلاه علاء وجمال وحبيب العدلي، وزير الداخلية السابق و6 ضباط شرطة.

ودخل الرئيس المخلوع قاعة المحكمة ومن ثم قفص الاتهام على نقالة طبية وهو في وضعية الاستلقاء. ويواجه مبارك وغيره من المتهمين تهما مختلفة بينها اختلاس الأموال العامة وإصدار أوامر بقتل المتظاهرين المعارضين للنظام في أثناء ثورة يناير والتي أدت إلى سقوط نحو 850 قتيلا.

واستمعت المحكمة لطلبات الدفاع عن المتهمين والمدعين بالحق المدني، حيث طالب محامو الدفاع التأجيل لاستدعاء الشهود.

كما طالب فريق الدفاع استدعاء المشير محمد حسين طنطاوي، رئيس المجلس العسكري المصري واللواء عمر سليمان للشهادة أمام المحكمة. وطالب فريق الدفاع ببطلان ضم قضية مبارك إلى قضية العادلي واعتبار بعض التهم جنحا وليس جناية.

ومن ثم قرر القاضي رفع الجلسة للاستراحة.

وبعد استراحة قصيرة استأنفت المحكمة الجلسة حيث تلا ممثل الادعاء العام الاتهامات الموجهة إلى مبارك ونجليه وحبيب العادلي ورجل الاعمال حسين سالم.

وتضمنت التهم الموجهة إلى مبارك، من بين ما تضمنته، اصدار أوامر للعادلي بقتل المتظاهرين واختلاس واهدار اموال عامة وبيع الغاز لاسرائيل بسعر متدن وغيرها.

ونفى الرئيس المخلوع ونجلاه جميع التهم الموجهة إليهم بشكل تام.

وطالب المدعون بالحق العام ايداع مبارك في مشفى سجن طرة، وتوسيع دائرة الاتهام لتشمل مسؤولين آخرين. كما طالب فريق الادعاء الاستماع الى شهادات كل من المشير طنطاوي وعمر سليمان والفريق سامي عنان رئيس أركان حرب القوات المسلحة المصرية، اضافة الى كشف التسجيلات الهاتفية للمتهمين خلال احداث الثورة.

وطالب الفريق ايضا بتعويضات مالية لاسر ضحايا الثورة، وشهادات مسؤولين سابقين في التلفزيون المصري.

وأعلن القاضي رفع الجلسة للمداولة.

وقررت المحكمة تأجيل مواصلة المرافعات في قضية مبارك ونجليه الى يوم 15 اغسطس/اب الجاري. كما قررت عقد الجلسة التالية بشأن قضية وزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي و6 من معاونيه يوم الخميس القادم مع استمرار حبس المتهمين.

من جهتها قالت وكالة أنباء الشرق الاوسط نقلا عن مصدر مسؤول ان مبارك سيبقى بمستشفى أكاديمية الشرطة حيث تعقد محاكمته.

وكان مبارك البالغ من العمر 83 عاما قد نقل في وقت سابق من مشفى في شرم الشيخ على متن طائرة خاصة حطت في مطار "المازة" العسكري بالقاهرة، ومن ثم نقل من المطار إلى أكاديمية الشرطة، التي كانت تحمل اسمه سابقا، حيث تجري محاكمته.

وادت الاشتباكات التي وقعت بين مؤيدي ومعارضي مبارك الى اصابة أكثر من 50 شخصا حسب معطيات وزارة الصحة المصرية وتم اسعاف معظمهم في مكان الحادث. وقالت الوزارة ان حالتهم مستقرة، مضيفة ان عدة اشخاص نقلوا الى المستشفى.

وحصلت هذه الاشتباكات بالقرب من أكاديمية الشرطة في القاهرة، حيث تجري محاكمة مبارك، وفي مدينة شرم الشيخ أيضا، بعدما تحولت مشادة كلامية بين الطرفين الى اشتباكات على الرغم من الاجراءات الأمنية التي اتخذتها قوات الجيش والشرطة.

في هذا الشأن أكدت مراسلة قناة "روسيا اليوم" في القاهرة وقوع اشتباكات بين المؤيدين والمعارضين لمبارك الذين احتشدوا بالمئات خارج مبنى اكاديمية الشرطة لمتابعة المحاكمة عبر شاشات عرض تلفزيونية.

واوضحت ان قوات الامن تمكنت من احتواء الموقف، الذي تكرر بعد ذلك مرة اخرى.

برلماني روسي: يجب ألا تتحول محاكمة مبارك الى عملية مسيسة

اعلن قسطنطين كوساتشوف رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الدوما (المجلس الادنى في البرلمان) الروسي يوم الاربعاء 3 اغسطس/اب ان محاكمة الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك "يجب ألا تتحول الى عملية مسيسة".

واعرب البرلماني عن اعتقاده بان محاكمة مبارك "تهدف قبل كل شيء الى التخفيف من التوتر السياسي وتهدئة الشعب المصري" بعد الاضطرابات التي رافقت الثورة. واضاف قوله ان "المحاكمة يجب ان تقوم على اساس القانون، وليس على اساس الاعتبارات السياسية. وفي حال وصلت الامور الى تصفية الحسابات، فسيتحول القضاء المصري الى احد اطراف النزاع".

وقال ان روسيا تتابع باهتمام المرافعات القضائية الجارية في مصر، ولكنها "لن تتدخل باي شكل من الاشكال طبعا". وقال ان "موسكو لن تقف موقف المتفرج، ولكن لا يحق لها ان تدافع عن مبارك او تتهمه".

سياسي مصري: محاكمة مبارك تعيد الاعتبار للشعب المصري

وأكد القيادي في حزب التحالف الشعبي الاشتراكي عبد الغفار شكر في اتصال مع قناة "روسيا اليوم" أن هذه المحاكمة تفتح صفحة جديدة في تاريخ مصر والعالم العربي.

واعتبر شكر ان المحاكمة تاريخية وتعيد الاعتبار للشعب المصري وحافزا لكل رئيس يأتي بعد ذلك للالتزام بالقانون. واوضح ان المحاكمة تتم في اطار القانون المصري العادي.

حقوقي مصري: محاكمة مبارك جنائية وليست محاكمة نظام

اوضح المحامي بالنقض ،رئيس جمعية الدفاع العربى عاطف النجمي في اتصال مع قناة "روسيا اليوم" أن ما شاهدناه اليوم ليس محاكمة سياسية او محاكمة نظام بل محاكمة جنائية عادية حيث وجهت للمتهمين اتهامات وفقا لنصوص في قانون العقوبات على جرائم ارتكبت.

واعرب المحامي عن رغبته لو كانت المحاكمة سياسية في المقام الأول وجنائية في الثاني، لافتا الى ان المحاكمة السياسية ستفتح ملفات مغلقة وسوداء لـ 30 سنة من الحكم.

واكد المحامي أن امام مبارك مجالا لدخول التاريخ من أوسع ابوابه والتحول من شخص يهتف الشارع ضده الى شخص يمكن ان يطالب الشعب المحافظة على حياته، في حال قرر فتح الملفات المغلقة.

صحفية مصرية: الشعب المصري يغير صفحة من صفحات التاريخ

قالت جيلان جبر الكاتبة الصحفية المصرية في حديث لقناة "روسيا اليوم" ان محاكمة الرئيس المخلوع حسني مبارك هي حدث مميز يشهد على ان المصريين تمكنوا من خلال ثورتهم السلمية تغيير صفحة من صفحات تاريخ البلاد، وعلى انه ليس هناك احد فوق القانون في مصر.

واشارت جيلان جبر الى ان المجلس الاعلى للقوات المسلحة المصرية اوفى بالتزاماته امام شباب الثورة. ووصفت محاكمة مبارك ونجليه والمسؤولين في النظام السابق بانها عادلة. واضافت انها لا تجد ما يدل على ان هذه المحاكمة تعتبر بمثابة مناورة من قبل العسكريين او المحكمة او وزارة الداخلية، قائلة ان كل ما يجري هو "استجابة لشباب الثورة".

مدير تحرير صحيفة "الشروق": هذا اليوم يمهد الطريق لتأسيس حياة سياسية محترمة لمصر

قال عماد حسين مدير تحرير صحيفة "الشروق" اليومية المصرية في معرض تعليقه على محاكمة الرئيس المصري السابق حسني مبارك ونجليه والذي ادلى به لقناة "روسيا اليوم" انه يظن بان مصر شهدت يوما تاريخيا يمهد "الطريق لتأسيس حياة سياسية محترمة لمصر في المستقبل"، مضيفا ان "منظر مبارك في القفص سيكون عبرة لكثيرين".

واكد عماد حسين قائلا ان المصريين يحق لهم ان يشعروا بالفخر اليوم لانهم لم يتصرفوا كما فعله الرومانيون مع تشاوشيسكو عام 1989، وكما حدث مع صدام حسين. واشار الى ان التجربة المصرية هي تجربة عظيمة تقول انه ليس هناك اي شخص فوق القانون في مصر.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية