استئناف المشاورات حول سورية في مجلس الامن الدولي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/563664/

استأنف مجلس الامن الدولي المشاورات بشأن رد فعله على تصاعد العنف الذي شهدته سورية في الايام الاخيرة. من جهتها دعت نافي بيلاي المفوضة العليا لحقوق الانسان في الامم المتحدة السلطات السورية الى "وقف المذبحة".

استأنف مجلس الامن الدولي يوم الثلاثاء 2 اغسطس/اب المشاورات بشأن رد فعله على تصاعد العنف الذي شهدته سورية في الايام الاخيرة.

وكانت الدول الغربية قد طرحت يوم الاثنين مشروعا معدلا لقرار ادانة الحكومة السورية بسبب قمع المعارضة. وذكرت وكالة "ايتار - تاس" الروسية نقلا عن مصادر دبلوماسية انه طرحت على مناقشة المجلس وثيقة اخرى يوم الثلاثاء.

كما قالت المصادر ان مجلس الامن الدولي اعار الاهتمام للموقف الروسي بعد تصريح سيرغي فيرشينين مدير قسم الشرق الاوسط وشمال افريقيا في وزارة الخارجية الروسية الذي ادلى به في وقت سابق من اليوم، والذي يتلخص في ان روسيا تعارض اي اجراءات لا تخدم التسوية السلمية ولن تؤيد اي رد فعل غير متزن بغض النظر عما اذا كان بشكل قرار او بيان لمجلس الامن.

المفوضة العليا لحقوق الانسان في الامم المتحدة تدعو السلطات السورية الى وقف المذبحة

من جهة اخرى اعلنت نافي بيلاي المفوضة العليا لحقوق الانسان في الامم المتحدة يوم الثلاثاء 2 اغسطس/اب ان العالم كله اصبح شاهد عيان على العنف ضد الشعب السوري، ودعت السلطات السورية الى "وقف المذبحة".

وجاء في بيان المفوضة ان "المجتمع الدولي قلق جدا من الوضع في البلاد. واود ان اعرب عن التضامن مع المتظاهرين السلميين الذين يطالبون بوقف انتهاك حقوقهم. كما اعرب عن تضامني مع اسر كافة الضحايا واندد بشدة بالعنف الذي تستخدمه الحكومة ضد شعبها".

وقالت بيلاي انه "على الحكومة السورية ان تحمي مواطني البلاد. ولا يمكن ان يكون استخدام القوة إلا اجراء استثنائيا لاستعادة النظام العام، ولكن القوة على ما يبدو هي الرد الاول على المظاهرات الذي تلجأ اليه السلطات في سورية".

المصدر: وكالة "ايتار - تاس"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية