مجلس النواب الأمريكي يمرر خطة رفع سقف الدين الحكومي

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/563609/

 صوّت مجلس النواب الأمريكي في 1 أغسطس/آب لصالح خطة رفع الدين وخفض العجز الحكوميين التي توصل إليها في 31 يوليو/تموز قادة الحزبين الرئيسيين في الولايات المتحدة.

صوّت مجلس النواب الأمريكي في 1 أغسطس/آب لصالح خطة رفع الدين وخفض العجز الحكوميين التي توصل إليها في 31 يوليو/تموز قادة الحزبين الرئيسيين في الولايات المتحدة.

ومن المقرر أن يصوت اليوم مجلس الشيوخ الأمريكي على هذه الخطة التي تخول الولايات المتحدة رفع سقف دينها بمقدار 2.1 ترليون دولار الأمر الذي سيتيح المجال أمام واشنطن للاقتراض وتسديد التزاماتها المالية.

كما وتضمنت الخطة خفض الأنفاق الحكومي بمقدار 2.5 ترليون دولار على مرحلتين، تصل قيمة المرحلة الأولى إلى ترليون دولار على مدى عشر سنوات، وتشمل خفض النفقات على الرعاية الصحية والدفاع وغيرهما.

خبير اقتصادي روسي: لا مخاطر للدول المستثمرة في سندات الخزانة الامريكية

في مقابلة مع قناة روسيا اليوم اعرب رئيس معهد الاقتصاد في اكاديمية العلوم الروسية البروفيسور روسلان غرينبيرغ عن شكوكه حول وجود مخاطر حقيقية للدول المستثمرة في سندات الخزانة الامريكية.. ورجح ان يتيح توصل البيت الابيض الى حل وسط مع المعارضين الجمهوريين في الكونغرس بشان رفع سقف الدين الامريكي العام... ان يتيح للبلاد تجنب الانزلاق الى حالة من الافلاس المصطنع وكسب مزيد من الوقت لحل القضية.

هذا وقال المحلل المستقل في البورصة ألكسندر رازوفايف لـ"روسيا اليوم" في تعليقه على موقف الكثير من المراقبين الذين يعتقدون ان اتفاق رفع سقف الدين لن يكون إلا تأجيلا للأزمة قال "في وجهة نظري .. ستحاول الولايات المتحدة مرات ومرات رفع سقف الدين، ويجب علينا ان نفهم ان التخلي عن السداد من قبل الولايات المتحدة ليس لمصلحة دول مستثمرة مثلا الصين وهي أكثر الدول المستثمرة في الاقتصاد الامريكي". وتابع قائلا "اذا توقف الاقتصاد الامريكي فلن تستطيع الصين بيع بضائعها، فلذلك يجب علينا ألا نتحدث عن الازمة بل يجب علينا ان نتحدث عن المشكلة المبدئية الاقتصادية في الولايات المتحدة.. ولا أحد يريد ان تتحقق في الواقع هذه المشكلة".

مدير معهد قضايا العولمة بموسكو: واشنطن ستواجه ازمة شبيهة للحالية حتى قبل موعد الانتخبات الرئاسية القادمة

قال ميخائيل ديلياغين مدير معهد قضايا العولمة في موسكو لقناة "روسيا اليوم" ان اتفاق الجمهوريين والديمقراطيين على رفع سقف الدين الحكومي ليس سوى تأجيل للأزمة لان مشكلة الاقتصاد الامريكي تتمثل ليس في عجز تسديد الديون بقدر ما تتمثل في ان الولايات المتحدة غير قادرة على العيش دون زيادة الديون. إلا ان عدد الدائنين المحتملين محدود ويصعب العثور عليهم.

واكد ديلياغين ان الولايات المتحدة تمكنت من تأجيل الازمة حتى ديسمبر رسميا الا انها ستواجه نفس الحالة الراهنة حتى قبيل موعد الى موعد الانتخابات الرئاسية القادمة مقبلة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم