مصرع 25 مهاجرا افريقيا خلال رحلة بحرية من ليبيا الى لامبيدوزا

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/563578/

اعلنت سلطات خفر السواحل الايطالية يوم الاثنين 1 اغسطس/آب عن مصرع 25 رجلا اختناقا في سفينة كانت مكتظة بمهاجرين أفارقة وصلت الى جزيرة لامبيدوزا بعد رحلة استغرقت ثلاثة أيام من ليبيا وكان على متنها 296 شخصا من منطقة جنوب الصحراء  الافريقية منهم 36 امرأة و21 طفلا.

 

اعلنت سلطات خفر السواحل الايطالية يوم الاثنين 1 اغسطس/آب عن مصرع 25 رجلا اختناقا في سفينة كانت مكتظة بمهاجرين أفارقة وصلت الى جزيرة لامبيدوزا بعد رحلة استغرقت ثلاثة أيام من ليبيا وكان على متنها 296 شخصا من منطقة جنوب الصحراء  الافريقية منهم 36 امرأة و21 طفلا.

وقالت السلطات ان الضحايا كانوا مكدسين داخل غرفة في السفينة، وقال بعض من كان على السفينة أيضا ان رجلا آخر توفي خلال الرحلة وانه تم  رمي جثته في البحر.

وكان الضحايا مكدسين في قاع السفينة الذي لا يمكن الدخول اليه الا عبر فتحة عرضها 50 سنتيمترا.

وحكى احد رجال الانقاذ انه خلال اخلاء المركب وجد رجال الاطفاء بعد اخلاء سطحه نافذة صغيرة مفتوحة وعثروا في داخلها على الجثث "في مشهد لن انساه ابدا" لان بعض الجثث كانت في حالة تحلل.

واكد طبيب المستشفى المحلي بياترو برتولو ان "الضحايا قضوا على الارجح منذ 48 ساعة نظرا لحالة الجثث عندما عثر عليها".

واشارت التحقيقات المبدئية، استنادا على تصريحات الناجين، الى ان الضحايا قد يكونوا اول من صعدوا على متن المركب فجلسوا في اسفله واستنشقوا طيلة ساعات غازات منبعثة من محركه القديم، وباتت الاجواء خانقة فحاول المحبوسون الخروج لكن المهاجرين على السطح منعوهم على ما يبدو من الخروج لضيق المركب.

ووجدت جزيرة لامبيدوزا الايطالية نفسها محور أزمة مهاجرين متصاعدة مع وصول عشرات الالاف من تونس وليبيا منذ مستهل العام الجاري .

وتقول المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة ان واحدا من كل عشرة مهاجرين يفرون من الصراع في ليبيا من المرجح أن يغرق أو يلقى حتفه بسبب الجوع أو الانهاك وسط ظروف مروعة خلال عملية عبور البحر، حيث لقي في ابريل/نيسان 250 مهاجرا حتفهم في غرق زورق قبالة الجزيرة.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك