مع اقتراب موعد انسحاب القوات الأمريكية من العراق.. تقرير يشير لتدهور الأوضاع الأمنية في البلاد

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/563459/

قال ستيوارت بوين جونيور المفتش العام الأمريكي الخاص بإعادة إعمار العراق في تقرير موجه إلى الكونغرس وإدارة الرئيس الأمريكي أوباما أن الأوضاع الأمنية  في العراق أصبحت أكثر خطورة مقارنة بالعام الماضي. وقال المفتش إن قادة الجيش الأمريكي لا يعرضون حقيقة عدم استقرار الأوضاع الأمنية وذلك قبل بضعة أشهر من الموعد المحدد لبدء انسحاب القوات الأمريكية.

قال ستيوارت بوين جونيور المفتش العام الأمريكي الخاص بإعادة إعمار العراق في تقريره الفصلي الموجه إلى الكونغرس وإدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما أن الأوضاع الأمنية  في العراق أصبحت أكثر خطورة مقارنة بالعام الماضي.

وتابع المفتش في التقرير الذي نشر يوم السبت 30 يوليو/تموز إنه قد سجلت في الآونة الأخيرة زيادة وتيرة أعمال قتل الجنود الأمريكيين واغتيال المسؤولين العراقيين والانفجارات والهجمات على المنطقة الخضراء في بغداد.

لكنه اعتبر ان معدلات وقوع تلك الهجمات لم تقترب من المستوى الذي وصلت له في الفترات التي شهدت أسوأ موجات أعمال العنف خلال السنوات التي تلت غزو العراق.

وقال بوين جونيور إن قادة الجيش الأمريكي لا يعرضون حقيقة عدم استقرار الأوضاع الأمنية وذلك قبل بضعة أشهر من الموعد المحدد لبدء انسحاب القوات الأمريكية.

ويتناقض تقرير المفتش العام الأمريكي الخاص لشؤون إعادة إلاعمار مع التقييمات الأكثر تفاؤلاً التي تصدر عن كبار ضباط الجيش الأمريكي الذين يصرون على أن القوات العراقية قادرة على حفظ الأمن، وهذا مع اقتراب موعد انسحاب القوات الأمريكية من العراق.

يذكر أنه من المقرر أن تبدأ الولايات المتحدة بسحب 47 ألفاً من جنودها العاملين بالعراق في نهاية العام الحلي وذلك بموجب اتفاق بين واشنطن وبغداد.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية