زفاف حفيدة الملكة إليزابيث زارا فيليبس والعريس يرفض طلب الملكة

متفرقات

الشارع الرئيسي في أدينبورغالشارع الرئيسي في أدينبورغ
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/563439/

تشهد بريطانيا في 30 يوليو/تموز عقد القران الملكي الثاني في العام الحالي، اذ عقد قران حفيدة الملكة إليزابيث الثانية الكبرى، زارا فيليبس وصديقها القديم لاعب الريغبي مايك تندال. وافادت وسائل الإعلام البريطانية بان الملكة طلبت من تندال إجراء عملية تجميل لأنفه الذي اصيب في إحدى المباريات، لكنه اعتذر عن القيام بذلك.

تشهد بريطانيا حفل الزواج الملكي الثاني في العام الحالي، وذلك عقب حفل زفاف الأمير وليام وكيت ميدلتون قبل 3 أشهر، اذ يعقد في بريطانيا في 30 يوليو/تموز قران زارا فيليبس الحفيدة الكبرى للملكة إليزابيث الثانية ، ابنة الأميرة آنا وصديقها القديم لاعب الريغبي مايك تندال، الذي تعرفت اليه في عام 2003.

وما يميز حفل الزواج هذا عن سابقه بل وعن غالبية حفلات الزواج الملكية الأخرى في العالم انه متواضع للغاية، حيث لم تنقل الحدث كاميرات محطات التلفزيون العالمية، كما لم يحظ الحفل باهتمام وسائل الإعلام والصحفيين، علاوة على عدم تلقي العروسين هدايا قيمة سواء من أفراد عائلات ملكية أخرى او حتى مجرد هدايا تذكارية من عامة الشعب البريطاني.

ويقدر المبلغ الذي أنفق على حفل زواج زارا فيليبس البالغة من العمر 30 عاماً ومايك تندال الذي يكبرها بعامين بأقل من 1000 جنيه استرليني، بل يقدر البعض انه يزيد قليلاً عن 600 جنيه فقط.وقد أقيمت مراسم الاحتفال في كنيسة كانونغيت الواقعة في مدينة إيدنبورغ الأسكتلندية. وحضرها المقربون من العائلتين، بالإضافة الى عدد كبير من نجوم الرياضة. ومن المقرر ان تقام مأدبة عشاء وستستقبل إليزابيث الثانية المدعوين للحفل على شرف تندال وحفيدتها زارا فيليبس، التي تحتل المرتبة الـ 13 في قائمة المرشحين لاعتلاء العرش الملكي في البلاد.

وخلافاً للأعراس الملكية الأخرى لا تصف وسائل الإعلام المحلية حفل زارا فيليبس ومايك تندال بالزفاف الملكي، بل تطلق عليه اسم "الزواج الرياضي"، اذ ان الصحافة غالباً ما ألقت أضواءها على إنجازات تندال الرياضية، وكذلك الأمر مع زارا فيليبس التي حققت نجاحات مهمة في هذا المجال، توجت بإحرازها للذهبية في بطولة خيول عالمية أقيمت في ألمانيا قبل 5 أعوام.

وحول ارتباط فيليبس وتندال يقول مؤرخ الاسرة الملكية هيوغو ويكرز ان عقد القران بينهما لا يعني دخول تندال الى الأسرة الملكية بل يعني خروج فيليبس منها، اذ انه وعلى الرغم من انها من أفراد العائلة الملكية، إلا انها خارج دائرة بقعة الضوء المسلطة عليها، ومشاركتها في الفعاليات الاجتماعية نادرة، ويصفها ويكيرز بأنها "واقعية جداً".

وعلى الرغم من قلة المعلومات المسربة حول تفاصيل الحفل وفستان زفاف زارا فيليبس وطبيعة العلاقة بين مايك تندال وحماته الملكة، إلا ان الصحافة البريطانية أشارت الى ان إليزابيث الثانية طلبت من العريس إجراء عملية تجميل لأنفه الذيأصيب أثناء إحدى المباريات الرياضية، ولكن تندال "اعتذر بلطف".

الملفت ان اسكتلندا لم تشهد حفلاً ملكياً وان كان متواضعاً منذ عام 1992، حين عقد قران الأميرة آنا ومارك فيليبس، والدي زارا فيليبس، مما  دفع البعض للترجيح بأن شعبية العائلة الملكية ستزداد في هذا الإقليم من المملكة المتحدة.

"روسيا اليوم" ووكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية