مسؤول روسي: التعاون العميق بين موسكو وواشنطن في مجال الدرع الصاروخية امر ممكن

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/563172/

اعتبر دميتري روغوزين مندوب روسيا الدائم لدى حلف الناتو أن التعاون العميق بين موسكو وواشنطن في مجال الدفاع المضاد للصواريخ أمر ممكن ومفيد، لكنه شدد على ان بلاده تحتاج الى ضمانات أمنها في حال وصول الحزب الجمهوري الى السلطة في الولايات المتحدة.

اعتبر دميتري روغوزين مندوب روسيا الدائم لدى حلف الناتو أن التعاون العميق بين موسكو وواشنطن في مجال الدفاع المضاد للصواريخ أمر ممكن ومفيد، لكنه شدد على ان بلاده تحتاج الى ضمانات أمنها في حال وصول الحزب الجمهوري الى السلطة في الولايات المتحدة.

وكان روغوزين قد زار الولايات المتحدة هذا الاسبوع في وفد ضم أيضا سيرغي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي. وتركزت مباحثات الوفد الروسي مع المسؤولين الأمريكيين على موضوع نشر الدرع الصاروخية الأمريكية ودرع صاروخية تابعة لحلف الناتو في أوروبا، ودور محتمل لروسيا في هذه العملية.

وفي سياق متصل قال سيرغي رايبكوف نائب وزير الخارجية الروسية في تصريحات لصحيفة "كومرسانت" الروسية نشرت يوم الأربعاء 27 يوليو/تموز ان المفاوضات الجارية بين روسيا والولايات المتحدة بشأن الدرع الصاروخية لم تسفر حتى الآن عن تقدم ملموس وان الوفد الروسي لم يتمكن من إقناع الجانب الأمريكي بتقديم ضمانات مكتوبة لموسكو بان الدرع الصاروخية الأوروبية المستقبلية لن تكون موجهة ضدها. وتابع ريابكوف قائلا ان الطرفين قررا رفع هذه القضية الى اللقاء المرتقب بين الرئيسين الروسي دميتري مدفيديف والأمريكي باراك أوباما.

من جانبه قال روغوزين في مقابلة أدلى بها لقناة "RT" الناطقة بالانجليزية إن موسكو تنتظر الحصول على ضمانات تؤكد أن نشر الدرع الصاروخية الأمريكية في أوروبا ليست موجهة ضد قدرات روسيا للردع النووي.

وقال المسؤول الروسي ان العسكريين الأمريكيين لا يستبعدون إقامة درع صاروخية أوروبية تشارك فيه روسيا، لكن هذا الامر يحتاج الى صدور قرار سياسي من واشنطن. وأشار الى وجود سيناريو آخر للتعاون يكمن في إقامة منظومتين منفصلين للناتو ولروسيا يتم التنسيق وتيادل المعلومات بينهما.

وفي مقابلة أدلى بها لوكالة "نوفوستي" تحدث روغوزين عن برنامج زيارة الوفد الروسي الى الولايات المتحدة وعن اللقاءات التي شارك فيها. وقال ان الوفد الروسي زار قاعدة "كولورادو-سبرينغس" العسكرية في ولاية كولورادو، حيث تفقد عناصر للدرع الصاروخية. وتابع روغوزين قائلا ان نتائج هذه الزيارة كانت إيجابية جدا، حيث تبين ان التعاون العميق بين روسيا والولايات المتحدة في مجال الدرع الصاروخية امر ممكن قد تصب في مصالح الشعبين الروسي والأمريكي ومصالح حلفائهما على حد سواء. وتابع قائلا ان الامر مرتبط في الوقت الراهن بإصدار قرار سياسي بهذا الشأن من واشنطن، مضيفا انه تشكل لديه انطباع بان موضوع الدرع الصاروخية أصبح ساحة للمعركة السياسية بين الديمقراطيين والجمهوريين.

واعتبر روغوزين ان المفاوضات بذاتها لن تؤدي الى أي نتائج ملموسة، بل يتعين على الرئيسين الروسي والأمريكي أن يتخذا قرارا بهذا الشأن. وتابع قائلا ان القضية الرئيسية في الوقت الراهن تكمن في نفاد الوقت لإجراء المفاوضات، حيث تنص خطة الناتو في مجال الدفاع الصاروخي على ضرورة تحديد الهيكلية المستقبلية للدرع الأوروبية بحلول نهاية العام الجاري.

وأضاف روغوزين ان اللقاء بين الرئيسن الروسي والامريكي سيعقد، على الأرجح، في النصف الثاني من الخريف القادم.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة