الحكومة السورية تقر مشروع قانون الانتخابات العامة.. وأنباء عن مقتل 6 محتجين في مناطق مختلفة بسورية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/563159/

أقرت الحكومة السورية  مشروع قانون الانتخابات العامة الهادف إلى تنظيم عملية الانتخابات التشريعية والمحلية وضمان سلامتها، وذلك ضمن برنامج الاصلاحات السياسية الذي أعلن عنه. من جانب آخر، أفادت قناة "الجزيرة" بان 6 محتجين على الأقل قتلوا يوم الأربعاء خلال مظاهرات مناهضة للنظام السوري في عدة مناطق سورية.

أقرت الحكومة السورية مساء الثلاثاء 26 يوليو/تموز مشروع قانون الانتخابات العامة الهادف إلى تنظيم عملية الانتخابات التشريعية والمحلية وضمان سلامتها، وذلك ضمن برنامج الاصلاحات السياسية الذي أعلن عنه.

وذكرت وكالة الانباء السورية الرسمية "سانا" ان "مجلس الوزراء اقر الصيغة النهائية لمشروع قانون الانتخابات العامة، واستكمالا لانجاز حزمة التشريعات التي تترجم برنامج الاصلاح السياسي".

واضافت الوكالة ان هذا القانون "يهدف الى تنظيم انتخاب اعضاء مجلس الشعب واعضاء المجالس المحلية وضمان سلامة العملية الانتخابية وحق المرشحين في مراقبتها".

وكان مجلس الوزراء السوري قد وافق في وقت سابق من هذا الاسبوع على قانون يسمح بتشكيل احزاب سياسية غير حزب البعث الحاكم شريطة ان تلتزم "بالمبادئ الديمقراطية".

من جانب آخر، أفادت قناة "الجزيرة" نقلا عن نشطاء سورييين، بان 6 محتجين على الأقل قتلوا يوم الأربعاء خلال مظاهرات مناهضة للنظام السوري في عدة مناطق سورية. واشارت القناة ان مسيرات احتجاجية خرجت في كل من حلب وبانياس وادلب وريف دمشق.

محلل سوري: الحل السياسي لا يسوي مع الحل الامني

قال المحلل السياسي حسين عبد العزيز في حديث لقناة "روسيا اليوم" ان المعارضة لا تريد الحوار مع النظام، مادام الحل الامني سيد الموقف، مشيرا الى وجود تفاؤل بقانون الانتخاب وقانون الاحزاب الذي من شأنه ان يؤسس قواعد جديدة ويحدث تطورات مهمة، قد تدفع جزء كبيرا من المعارضة والمتظاهرين الى الانضواء تحت الاحزاب السياسية.

واشار المحلل الى ضرورة تعديل الدستور بما يتناسب مع قانون الاحزاب، لان قانون الاحزاب بدون تعديل الدستورلا يقدم اي تطورسياسي، حيث ان المادة 8 تقول ان حزب البعث هو القائد في المجتمع والدولة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية