امام اوسلو: عمل بريفيك ادى الى نتيجة معاكسة

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/563130/

اعلن نجيب الرحمن، امام مسجد البعثة الاسلامية العالمية في اوسلو، في تصريح ادلى به لمراسل وكالة "ايتار ـ تاس"، ان العمل الارهابي بشقيه، الذي ارتكبه اندريس بريفيك، لم يتمخض عن النتيجة المرجوة. فان كافة طوائف النرويج متكاتفة اكثر من اي وقت آخر.

اعلن نجيب الرحمن، امام مسجد البعثة الاسلامية العالمية في اوسلو، في تصريح ادلى به لمراسل وكالة ايتار ـ تاس، ان العمل الارهابي بشقيه، الذي ارتكبه اندريس بريفيك، لم يتمخض عن النتيجة المرجوة. فان كافة طوائف النرويج متكاتفة اكثر من اي وقت آخر.

ومن المقرر ان يجري في المسجد مساء اليوم 26 يوليو/تموز حفل تأبين لضحايا العمل الارهابي، واعلن عن المشاركة فيه اسقف الكنيسة اللوثرية في اوسلو اوله كريستيان كوارمه، ووزير خارجية البلد يوناس جار ستوره، ووزير شؤون الاطفال والمساواة اودن ليسباكن، وعمدة العاصمة فابيان ستانج. وسيلقي جميع هؤلاء كلمات، كما سيتضمن البرنامج دقيقة صمت حدادا واقامة الصلوات.

وقال رجل الدين ان "ما حدث كارثة تمس كل مواطن بغض النظر عن ديانته". واكد نجيب الرحمن: "اننا دون التقليل من ابعاد الجريمة البشعة، انها تغير النرويج حقا، ولكن ليس على الاتجاه الذي كان يوده المجرم. فقد خرج مئات المواطنين من كافة الاديان والقوميات يوم امس الى الشارع ينددون بهذه الجريمة".

واضاف: "اننا تقبلنا رغبة المسؤولين الاوائل في البلد في المشاركة بفعالياتنا بكل امتنان. واننا نسعى الى ان نكون مفتوحين في نشاطاتنا باقصى درجة. والنرويج هي بيتنا المشترك".

وللبعثة الاسلامية العالمية اكبر مسجد في النرويج. وشيد عام 1994 في غرينلاند،، احد احياء اوسلو المركزية، الذي كان في السبعينات مركزا لتجمع المهاجرين.

وتصل نسبة المهاجرين، وفق معلومات مكتب الاحصاء النرويجي، الى 28% من سكان اوسلو، نصفهم من البلدان الاسلامية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك