وزير المالية الامريكي يعرب عن ثقته باتخاذ الكونغرس قرارا حول رفع سقف دين الدولة

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/562986/

اعرب تيموتي غايتنير وزير المالية الامريكي عن ثقته بأن الكونغرس سيتخذ في القريب العاجل قرارا حول موافقته على رفع سقف دين الدولة لتجنب حدوث عجز في تسديد الدولة لديونها.

 

اعرب تيموتي غايتنير وزير المالية الامريكي عن ثقته بأن الكونغرس سيتخذ في القريب العاجل قرارا حول موافقته على رفع سقف دين الدولة لتجنب حدوث عجز في تسديد الدولة لديونها.

وقال غايتنير في مقابلة مع قناة "سي ان ان" الامريكية يوم الاحد 24 يوليو/تموز: "من غير المعقول ان لا تستطيع الولايات المتحدة لاول مرة تسديد التزاماتها المالية في موعدها المحدد. هذا لن يحدث".

كما اشار الى ان ضرورة مثل هذه الموافقة  تكمن ايضا في انها ستسمح للسلطات باستخدام القروض خلال الشهور الـ 18 القادمة، اي ما بعد الانتخابات الرئاسية في نوفمبر/تشرين الثاني عام 2012.

وانتقد غايتنير في هذا السياق موقف زعيم الجمهوريين، امين مجلس النواب جون باينر الذي يقترح رفع سقف دين الدولة لعدة اشهر ومن ثم العودة الى هذا الموضوع مجددا.

وقال بهذا الصدد: "ليس من المسؤولية اتخاذ قرار يبقي على التهديد بالعجز لاقتصاد الولايات المتحدة لوقت طويل".

هذا وتجري ادارة الرئيس باراك اوباما حاليا محادثات صعبة مع ممثلي الحزب الجمهوري في الكونغرس محاولة اقناع البرلمانيين برفع سقف دين الدولة الذي توصلت اليه الحكومة الامريكية بتاريخ 16 مايو/ايار والذي بلغ 14،3 ترليون دولار.

وفي حال الفشل فان الولايات المتحدة لن يعد بمقدورها تسديد مديونياتها.

وباستطاعة وزارة المالية، بفضل حيل مختلفة في المحاسبة، ابطاء موعد حلول العجز حتى 2 اغسطس القادم.

ويصر الجمهوريون من جانبهم على ان تكف ادارة اوباما عن اخذ الديون وان تتعلم "العيش من الوسائل المتاحة".

وبلغت قيمة عجز الميزانية خلال الاعوام الماضية اكثر من ترليون دولار ومن المتوقع ان يبلغ هذا العام مبلغ 1،65 ترليون دولار.

هذا ولم تسفر لقاءات الايام الماضية عن اي نتيجة، اذ ان العائق الاساسي يكمن في الضرائب، التي تريد ادارة اوباما زيادتها  كامكانية اساسية لتقليص العجز الميزاني ودين الدولة، بينما يصر الجمهوريون من جانبهم على تقليص النفقات.

واشار وزير المالية الامريكي الى انه في حال استطاعت الحكومة والجمهوريون تقديم تنازلات متبادلة في تقليص النفقات ورفع الضرائب فانه سيصبح بالامكان اتخاذ مشروع قانون حول رفع سقف دين الدولة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم