نشطاء: اعتقالات في حمص.. وضابط شرطة رفيع ينجو من الاغتيال

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/562958/

قال نشطاء ان قوات الامن السورية اعتقلت يوم 23 يوليو/تموز عددا كبيرا من الاشخاص بينهم العديد من النساء في مدينة حمص. وقائد شرطة حمص ينجو من محاولة اغتيال.

قال نشطاء ان قوات الامن السورية اعتقلت يوم 23 يوليو/تموز عددا كبيرا من الاشخاص بينهم العديد من النساء في مدينة حمص.

واضاف النشطاء أن اطلاق النار في حمص ما زال مستمرا، مشيرين الى أن مدرعات الجيش دخلت مدينة جبل الزاوية في محافظة إدلب.

وقد تحدث نشطاء أن مدينة حماة أعلنت اضرابا عاما تضامنا مع حمص.

قائد شرطة حمص يتعرض لمحاولة اغتيال فاشلة

في سياق متصل، ذكر موقع "أخبار سورية" الإلكتروني الخاص، أن قائد شرطة مدينة حمص ورئيس فرع الأمن الجنائي تعرضا يوم 22 يوليو/تموز لمحاولة اغتيال فاشلة على ايدي مسلحين في منطقة باب السباع، التي تشهد اضطرابات.

ونقل الموقع عن مصدر في الشرطة قوله "إن قائد الشرطة العميد عبد الرزاق الصالح وأثناء تواجده وبرفقته رئيس فرع الأمن الجنائي في حي باب السباع تعرض لمحاولة اغتيال ونجا منها".

وأضاف أن "اثنين من حراس العميد أصيبا بالرصاص أثناء عبور الموكب أحد الشوارع القريبة، وتم نقل المصابين إلى المشفى الوطني لتلقي العلاج".

صحفي سوري: ظاهرة اعتقال النساء ليست بجديدة

اوضح الكاتب الصحفي جمعة عكاش في اتصال مع قناة "روسيا اليوم" من دبي أن ظاهرة اعتقال النساء ليست بجديدة، فقد حصلت سابقا.

واكد عكاش ان السلطات السورية مستمرة في استعمال الحل الأمني، بعدما فشلت في احتواء المعارضة تحت مسميات الحوار الوطني.

ووصف الصحفي الاصلاحات التي أعلنتها القيادة السورية بأنها كلام فارغ.

اعلامي: نبأ اعتقال نساء غير دقيق

قال علي جمالو، الإعلامي والمحلل السياسي في اتصال مع قناة "روسيا اليوم" من دمشق إن ما نقلته وسائل علام عن المرصد السوري حيال اعتقال نساء هو غير دقيق.

واوضح ان الجيش يقوم بعملية مطاردة المجرمين والمسلحين في حمص، مشددا على ضرورة التفريق ما بين المظاهرات السلمية والمسلحين الذي يستغلون هذه التجمعات للقيام بأعمال عنف، الأمر الذي يسيء للمعارضة وللدولة على حد سواء.

واكد الاعلامي ان طريق الاصلاح في سورية قد بدأ ولن يتمكن احد من ايقافه.

من جانبه، وفي مكالمة هاتفية مع "روسيا اليوم" من دمشق قال الكاتب الصحفي السوري حسين العودات ان "شعار الاستهداف كان مرفوعا منذ اليوم الاول (للاحداث) وكان يدور الحديث حول مندسين ومتآمرين وعصابات وكافة اوهام الدنيا"، واشار الى ان "الاعتقالات تزداد مع الوقت وربما تجاوز عدد المعتقلين الآن الـ 25 الفا".

بدوره، قال الباحث السياسي السوري أحمد الحاج علي لـ"روسيا اليوم" من دمشق ان "الحراك الذي يحدث حاليا فيه اجزاء متناقضة، فهناك مظاهرات مشروعة ولها مطالب محقة، ولكن المشكلة تكمن فيمن يخرج عن نطاق المطالبة ويظهر ان له مشروع واجندة وتأييد مادي وعسكري وسياسي من الخارج".

هذا واشار رئيس الجمعية السورية الأمريكية والناشط السياسي محيي الدين قصار في حديث مع "روسيا اليوم" من شيكاغو الى النظام السوري "يريد حسم الامر قبل حلول شهر رمضان المبارك، وقد اثبت انه لايملك سوى الحل الامني وانه لايريد التعاطي الا عبره". وقال ان وجود مسلحين في الشارع هو "ادعاء من قبل النظام، فاذا كان ذلك صحيحا لماذا لايسمح لوسائل الاعلام بالدخول؟".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية