موسكو تشكك بضمانات واشنطن حول الدرع الصاروخية الأوروبية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/562866/

أعرب سيرغي ريابكوف نائب وزيرالخارجية الروسي يوم 22 يوليو /تموزعن شكه بقدرة الادارة الامريكية على تقديم ضمان ملزم قانونيا لعدم استخدام  الدرع الصاروخية الاوروبية ضد روسيا. وجاء ذلك في حديث ادلى به لمراسل صحيفة "واشنطن بوست".

أعرب سيرغي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي يوم 22 يوليو /تموز عن شكوك بلاده بقدرة الادارة الامريكية على تقديم ضمانات ملزمة قانونيا لعدم استخدام الدرع الصاروخية الاوروبية ضد روسيا. وجاء ذلك في حديث ادلى به لمراسل صحيفة "واشنطن بوست".

وتقول الصحيفة نقلا عن ريابكوف ان روسيا تفضل ان تتلقى وثيقة ملزمة قانونيا لعدم استخدام  الدرع الصاروخية الاوروبية ضدها. لكنه يستبعد ان توقع هذه الادارة الامريكية مثل هذه الاتفاقية لاسباب سياسية.

وتأمل الصحيفة من جهة اخرى في موضوعها بأن يقلع الروس عن تمسكهم بهذه الوثيقة " اي طلب ضمان ملزم قانونيا لعدم استخدام الدرع الصاروخية ضدهم".

روسيا تريد لعب دور نشيط في الدرع الصاروخية الاوروبية

من جهتها فان روسيا مستعدة لكي تكون شريكا في إنشاء الدرع الصاروخية الاوروبية ولا تنوي ان تلعب دور المراقب فقط على مبادرات تطرحها الولايات المتحدة في هذا المجال. اعلن ذلك دميتري روغوزين المندوب الدائم لروسيا الاتحادية في الناتو في حديث ادلى به يوم 22 يوليو /تموز لمراسل صحيفة "واشنطن بوست".

وتنقل الصحيفة عن روغوزين قوله ان روسيا لا تريد ان تبقى مراقبا وكأنها سائح يزورمتحف النجوم. ومن جهة اخرى اوضح المندوب الروسي انه من الضروري قطع دائرة مغلقة من اجل اقامة التعاون في مجال إنشاء الدرع الصاروخية الاوروبية.

وبحسب قوله فان الجانبين لا يمكن  ان يتعاونا بعضهما مع الآخر  في حالة انعدام الثقة المتبادلة. وبالاضافة الى ذلك اوضح روغوزين ان منظومة الدرع الصاروخية يجب ان  تناسب أخطارا تنشأ من اجل مواجهتها.

واشار روغوزين الى ان الولايات المتحدة  تقول ان  الدرع الصاروخية الاوروبية مدعية  لمكافحة الصواريخ الايرانية. واضاف قائلا:" اذا كان الامر كذلك فلماذا تنشر منظومات صاروخية واعدة مخصصة لاعتراض الصواريخ الروسية وليست إيرانية".

وكتبت الصحيفة أن روغوزين لكونه هاويا للصيد لا يفهم لماذا يجب الاستعانة بسلاح مخصص لقتل دب اذا كان الطريدة أرنبا.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك