العفو الدولية: قانون الارهاب في السعودية يهدد حريات التعبير

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/562855/

استنكرت منظمة العفو الدولية بشدة القانون الجديد للارهاب الذي تعمل على صياغته السلطات السعودية، مؤكدة أن القانون الجديد سيجرم المعارضة السياسية المشروعة.

استنكرت منظمة العفو الدولية بشدة القانون الجديد للارهاب الذي تعمل على صياغته السلطات السعودية، مؤكدة أن القانون الجديد سيجرم المعارضة السياسية المشروعة.

وذكرت هيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سي" على موقعها الإلكتروني يوم 22 يوليو/تموز ان مسودة القانون تعتبر التشكيك في نزاهة الملك او ولي العهد جريمة يعاقب مرتكبها بالسجن لعشر سنوات كحد ادنى.

كما يجيز مشروع القانون السلطات اعتقال اشخاص لمدة عام دون محاكمة، وباحتجاز المشتبه فيهم لمدة 120 يوما في سجون انفرادية.

وقالت المنظمة الدولية إن مشروع القانون الجديد يضيق المجال أمام الاستعانة بدفاع قانوني ويزيد استخدام عقوبة الاعدام بحسب ما قالت المنظمة، واصفا بأنه "يمثل تهديدا خطيرا لحرية التعبير في السعودية باسم منع الإرهاب".

وأضافت أن إقرار هذا القانون يعنى أن "أبسط اشكال المعارضة السلمية يمكن ان توصف بالارهاب ما يعنى اختراقات جسيمة لحقوق الإنسان".

وبحسب المنظمة يحتوي القانون "نصوصا فضفاضة" مثل "تهديد الوحدة الوطنية" و"تعطيل القانون او احد مواده" و"الاضرار بسمعة الدولة وموقفها".

وقالت إن القانون يتضمن عددا من المواد تعارض الالتزامات الدولية للسعودية بما فى ذلك اتفاقية الامم المتحدة لوقف التعذيب.

وقال فليب لوثر المسؤول بالمنظمة إن القانون سيمثل تهديدا خطيرا لحرية التعبير في السعودية تحت مسمى مكافحة الارهاب.

وأضاف لوثر "اذا تم تمرير القانون فإنه سيمهد الطريق لوصف اقل تصرف احتجاجي سلمي بأنه ارهاب وقد يؤدي إلى انتهاكات بالغة لحقوق الانسان.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية