الأسيرات الفلسطينيات.. وقصص معاناة نفسية وجسدية مستمرة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/56284/

بعد اعتقال دام 3 سنوات خضعت الاسيرة الفلسطينة رانيا جبّارين للاقامة الجبرية عاما كاملا وما زالت معاناتها مستمرة بسبب ما تعرضت له من ضرب وسوء معاملة في السجون الاسرائيلية، وقد عاشت رانيا وباقي زميلاتِها من الاسيرات الفلسطينيات معاناة مستمرة داخل السجون وخارجها.

بعد اعتقال دام 3 سنوات خضعت الاسيرة الفلسطينة رانيا جبّارين للاقامة الجبرية عاما كاملا وما زالت معاناتها مستمرة بسبب ما تعرضت له من ضرب وسوء معاملة في السجون الاسرائيلية، وقد عاشت رانيا وباقي زميلاتِها من الاسيرات الفلسطينيات  معاناة مستمرة داخل السجون وخارجها.

وتعيش الاسيرات الفلسطينيات في السجون الاسرائيلية في ظروف صعبة لا تتلاءم مع احتياجاتهن الخاصة كنساء حيث يعزلن في قسم خاص بالاسيرات ويتعرضن للتحقيق والضرب المبرح على ايدي المجندات ناهيك عن الزج بهن في اقسام السجينات الجنائيات وممارسات اخرى لا تعد ولا تحصى تتعرضن لها بحجة تطبيق قانون ادارة السجون.

ولا تنتهي معاناة الاسيرات بلحظة الافراج بل وتستمر معهن كرواسب يومية اجتماعية واقتصادية اذ تواجه معظمهن مشاكل كبيرة في الحصول على دخل مادي مستقر وتأسيس لحياتهن من جديد.

رانيا جبارين اسيرة فلسطينية محررة وضحية لسوء المعاملة الصحية في داخل السجون الاسرائيلية مصابة بكسر في عظمة الانف واخر في عظمة الفك وآثار ضرب مبرح في الظهر حرمتها النوم.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)