الناتو لا يؤكد سيطرة الثوار على البريقة وواشنطن تنصح رعاياها بمغادرة ليبيا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/562680/

لم تؤكد القيادة العسكرية لـ"الناتو"، كما لم تنف، المعلومات الواردة حول سيطرة الثوار الليبيين على الميناء النفطي الهام في البريقة. كما اعلنت عن مباشرة بث مؤتمراتها الصحفية عن سير العملية العسكرية في ليبيا عبر الانترنيت باللغة العربية.

 

لم تؤكد القيادة العسكرية لحلف شمال الاطلسي "الناتو"، كما لم تنف، المعلومات الواردة حول سيطرة الثوار الليبيين على الميناء النفطي الهام في البريقة.

واعلن العقيد رولان لافوا، المتحدث الرسمي باسم قيادة الحلف خلال مؤتمر صحفي يوم الثلاثاء 19 يوليو/تموز "اننا نحصل على المعلومات من مصادر مختلفة ومن الطرفين المتحاربين حول تحركات القوات على الارض، ولكن من المبكر التعليق عليها".

ونوه بأن "الناتو" لا ينسق العمليات مع قوات المعارضة الليبية ولا يملك عسكريين له على الاراضي الليبية. وذكر بأنه "يتركز تفويضنا على حماية السكان من هجمات القوات المسلحة التابعة لنظام القذافي".

واشار لافوا الى ان "الوضع على الارض في منطقة البريقة غير مستقر ابدا ومتغير".

بدء بث مؤتمرات الناتو الصحفية عن سير العملية في ليبيا باللغة العربية عبر الانترنيت

من جهة اخرى، اعلنت اوانا لونغيسكو الناطقة الرسمية باسم الحلف عن بدء "الناتو" بث مؤتمراته الصحفية حول سير العملية في ليبيا باللغة العربية عبر شبكة الانترنيت.

وقالت: "سيصبح بمقدور سكان ليبيا ودول المنطقة متابعة مؤتمراتنا الاسبوعية حول عملية (المدافع الموحد) باللغة العربية".

بدوره اكد العقيد لافوا ان فريقه الاعلامي سيقوم بتزويد وسائل الاعلام والجمهور باكبر قدر من المعلومات حول سير عملية الناتو في ليبيا".

الولايات المتحدة تحذر رعاياها من السفر الى ليبيا وتنصح المتواجدين فيها بالمغادرة

وفي سياق آخر، عممت وزارة الخارجية الامريكية يوم الثلاثاء تحذيرا ينصح المواطنين الامريكيين المتواجدين في ليبيا بمغادرة هذا البلد.

وجاء في التعميم: "تستمر الخارجية بتحذير مواطني الولايات المتاحدة حول خطورة السفر الى ليبيا وتنصح جميع رعاياها المتواجدين هناك بمغادرتها فورا بسبب استمرار المعارك بين المعارضة والقوات الحكومية".

وينوه التعميم بوجود "في الوقت الحالي خطر تعرض الفنادق ومنشآت عامة اخرى في مدينة بنغازي ومناطق اخرى، واقعة  تحت سيطرة المعارضة، الى هجمات".

ويذكر نص التعميم بأن "السفارة الامريكية في طرابلس اوقفت اعمالها بتاريخ 25 فبراير/شباط من عام 2011"، ومنذ ذلك الوقت، تقوم النرويج بتمثيل مصالح الولايات المتحدة في ليبيا، الا ان "الخدمات المتوفرة للمواطنين الامريكيين في ليبيا محدودة".

ويستبدل هذا التحذير التحذير السابق الذي كان معمما من قبل الخارجية الامريكية في 25 فبراير/شباط.

المصدر: "ايتار-تاس" و "اينترفاكس"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية