السوق المصرية في انتظار وصول القمح الروسي

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/562569/

تعتبر روسيا أكبر مورّد للقمح الى السوق المصرية، حيث استحوذت وحدها على 60% من وارداته إلى السوق المصرية قبل قرارها وقف التصدير العام الماضي. ومع إعلان روسيا العودة إلى تصدير القمح، انخفضت أسعاره العالمية بنسبة 20%.

تعتبر روسيا أكبر مورّد للقمح الى السوق المصرية، حيث استحوذت وحدها على 60% من وارداته إلى السوق المصرية قبل قرارها وقف التصدير العام الماضي. ومع إعلان روسيا العودة إلى تصدير القمح، انخفضت أسعاره العالمية بنسبة 20%.

ومسألة مشتريات القمح وجودته سيناقشها الوفد المصري خلال زيارته الى روسيا التي تستمر من 18 الى 22 يوليو/تموز ليتأكد على جودة المحصول ومواصفاته الامر الذي سيمح لهيئة السلع التموينية بالتعاقد لشحن كميات كبيرة بات السوق المصرى فى انتظارها، خاصة مع الارتفاع غير المبرر فى اسعار القمح الامريكي و الفرنسي.

المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم