مصير افغانستان لا تقرره الا باكستان وامريكا والبلد نفسه

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/562295/

نقلت صحيفة "دون" الباكستانية المتنفذة في عددها اليوم 14 يوليو/تموز عن يوسف جيلاني، رئيس الوزراء الباكستاني قوله انه "لا تقرر مصير افغانستان الا سلطات باكستان والولايات المتحدة والبلد نفسه". ويرى رئيس الوزراء انه يجب ان تكون باكستان ضمن المشاركين الرئيسيين في التسوية الافغانية الداخلية، ولا يجوز ان تعد البلدان الغربية استراتيجية العمل في افغانستان الا بمشاركة اسلام اباد الرسمية.

لا تقرر مصير افغانستان الا سلطات باكستان والولايات المتحدة والبلد نفسه.

نقلت رأي رئيس الوزراء الباكستاني يوسف جيلاني هذا صحيفة "دون" الباكستانية المتنفذة في عددها اليوم 14 يوليو/تموز. ويرى رئيس الوزراء انه يجب ان تكون باكستان ضمن المشاركين الرئيسيين في التسوية الافغانية الداخلية، ولا يجوز ان تعد البلدان الغربية استراتيجية العمل في افغانستان الا بمشاركة اسلام اباد الرسمية. وان رئيس الوزراء على قناعة بانه "لا تستطيع اتخاذ القرارت الاساسية بشأن مستقبل افغانستان، الا سلطات البلد نفسه وباكستان والولايات المتحدة".

ويعتقد جيلاني انه "ينبغي ان يراعى رأي اسلام اباد بشأن التسوية الداخلية في افغانستان حتما، وذلك بغية تفادي زعزعة الوضع في باكستان نفسها".

هذا وان باكستان تطمح منذ امد باحد الادوار الرئيسة في عملية التسوية الافغانية الداخلية. ويرتبط الجيش والمخابرات الباكستانية على مدى فترة طويلة بعلاقات مع ما يسمى "بشبكة حقاني"، بقيادة القائد الميداني سراج الدين جلال الدين حقاني، احد اقوى تنظيمات حركة "طالبان" الافغانية، وتمارس نشاطها في "منطقة القبائل" بباكستان.

ويرى المحللون ان تنظيم حقاني بالذات، سيلعب احد الادوار الرئيسية في العملية السياسية في افغانستان، بعد انسحاب القوات الاساسية للتحالف الغربي من البلد.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك