اوباما لن يسمح بالاعتداء على السفارات الامريكية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/562174/

قال الرئيس الاميركي باراك اوباما مساء الثلاثاء 12 يونيو/ تموز، بعد الهجوم على السفارة الاميركية في دمشق، انه لا يسمح لاحد بالاعتداء على السفارات الامريكية.

قال الرئيس الاميركي باراك اوباما مساء الثلاثاء 12 يونيو/ تموز، بعد الهجوم على السفارة الاميركية في دمشق، انه لا يسمح لاحد بالاعتداء على السفارات الامريكية.

وأضاف اوباما ان بلاده وجهت رسالة واضحة تقول: "انه ليس مسموحا لاحد ان يتعدى على سفارتنا. واننا سنتخذ كل التدابير اللازمة لحماية سفارتنا. واعتقد انهم تلقوا الرسالة جيدا".

واشار الرئيس الامريكي، خلال لقاء تلفزيوني مع قناة "سي بي اي"، الى ان الرئيس السوري بشار الاسد اضاع الفرص لاجراء اصلاحات وانه "يفقد شرعيته في نظر شعبه"، موضحا بان هذا هو السبب الذي تبذل امريكا جهودها للابقاء على الضغوط على دمشق "كي نرى ان كان بالامكان التوصل الى تغيير حقيقي في سورية".

من جهته قال المتحدث باسم البيت الأبيض جاي كارني في مؤتمر صحافي يوم الثلاثاء ان الهجوم "غير مقبول ... لقد ابلغنا ذلك بوضوح الى الحكومة السورية."

على الصعيد نفسه كرر البيت الأبيض الثلاثاء تصريحات وزيرة الخارجية الأمريكية، هيلاري كلينتون، التي قالت فيها أن الرئيس السوري بشار الأسد فقد شرعيته و"ليس شخصا لا يمكن الاستغناء عنه".

 وبهذا الصدد قال كارني خلال  مؤتمره الصحفي ان الأسد "فقد شرعيته لرفضه قيادة عملية التحول" نحو الديمقراطية.

اما بشأن تقاعس الولايات المتحدة عن التحرك ضد الأسد على خلاف الانتفاضات العربية الأخري قال كارني: "لا أملك جوابا عن هذا السؤال.. لكننا كنا واضحين للغاية حيال الأشياء غير المقبولة، القتل والاعتقالات المستمرة".

وقد ادان مجلس الأمن الدولي الهجمات التي شنها موالون للرئيس السوري على السفارتين الأمريكية والفرنسية في دمشق.

وفي حديث لقناة "روسيا اليوم" قالت البروفيسورة في قسم دراسات الشرق الأوسط في جامعة موسكو للعلاقات الدولية مارينا سابرونوفا إن الفرض المحتمل للمزيد من العقوبات على سوريا كرد واشنطن على الاعتداء على السفارة الأمريكية في دمشق لن يكون له تاثير كبير على سوريا، لأن اقتصادها لا يتوقف كثيرا على الولايات المتحدة.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية