روسيا وامريكا ستساعدان جنوب السودان في قيام مؤسسات السلطة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/562156/

جاء في البيان الصادر عن وزارة الخارجية الروسية يوم 12 يوليو/تموز في أعقاب لقاء الدبلوماسيين الروس والامريكيين في واشنطن ان روسيا والولايات المتحدة تعتبران مساعدة جنوب السودان في قيام مؤسسات السلطة وحل المشاكل الاقتصادية والاجتماعية تعتبر امرا هاما.

جاء في البيان الصادر عن وزارة الخارجية الروسية يوم 12 يوليو/تموز في أعقاب لقاء الدبلوماسيين الروس والامريكيين في واشنطن ان روسيا والولايات المتحدة تعتبران مساعدة جنوب السودان في قيام مؤسسات السلطة وحل المشاكل الاقتصادية والاجتماعية تعتبر امرا هاما.

وجاء في البيان ان ميخائيل بوغدانوف نائب وزير الخارجية الروسي وسيرغي ياكوفليف المندوب الخاص لوزير الخارجية الروسي في شؤون التسوية في الشرق الاوسط و سفير المهمات الخاصة عقدا في واشنطن  لقاءات وأجريا مشاورات في موضوع قضايا الشرق الاوسط وشمال افريقيا مع الشركاء الامريكيين المفوضين. وينص البيان على ان المشاركين في المشاورات قاموا  بالتنسيق في مواقفهم عشية الاجتماع الوزاري الخاص بالسودان لمجلس الامن الدولي والذي يتوقع ان يعقد في 13 يوليو/تموز الجاري. وقد أعرب الجانبان عن ارتياحهما لمستوى التنسيق القائم بين موسكو واشنطن في الشؤون السودانية واكدا آنية تقديم المساعدة الدولية لجمهورية جنوب السودان في قيام مؤسسات السلطة وحل المشاكل الاقتصادية والاجتماعية الملحة. وجاء في البيان ان الجانبين اشارا الى فاعلية تشغيل إمكانات الامم المتحدة في مصلحة ضمان التنمية المستقرة لهذه الدولة الافريقية الجديدة.

وتقول وزارة الخارجية الروسية:"  شدد الجانب الروسي اثناء بحث الموضوع الليبي على ضرورة التنفيذ الدقيق لقراري مجلس الامن الدولي رقم 1970 و 1973 والوقف الفوري لكل العمليات الحربية والبحث عن طرق الحل السياسي للنزاع. كما  شدد الجانب الروسي على اهمية انفراج التوتر على الصعيد الداخلي في كل من سورية واليمن عن طريق  إقامة الحوار الوطني الواسع في هذين البلدين.

وأشارت وزارة الخارجية الروسية قائلة:"  بالاضافة الى ذلك فقد تم النظر في الوضع السياسي والاجتماعي والاقتصادي في مصر آخذا بالحسبان دورها الخاص الذي تلعبه  في العمليات الاجتماعية في العالم الاسلامي العربي".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية