البيان الختامي للقاء التشاوري: ضرورة وضع دستور جديد وعصري لسورية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/562122/

جاء في البيان الختامي للقاء التشاوري في دمشق الثلاثاء 12 يوليو/تموز، ان استمرار الحواربين كافة القوى السياسية هو الطريق الوحيد الذي يوصل سورية إلى إنهاء الازمة وأكد البيان ضرورة وضع دستور جديد وعصري لسورية.

جاء في البيان الختامي للقاء التشاوري في دمشق الثلاثاء 12 يوليو/تموز، ان استمرار الحواربين كافة القوى السياسية هو الطريق الوحيد الذي يوصل سورية إلى إنهاء الازمة. وأكد البيان ضرورة وضع دستور جديد وعصري لسورية.

كما جاء في البيان الذي تلاه ابراهيم دراجي عضو هيئة الحوار الوطني ، "ضرورة الافراج الفوري عن جميع المعتقلين السياسيين الذين لم تشملهم مراسيم العفو السابقة والتأكيد على حق ابداء الرأي."

واضاف البيان "أن تحرير الجولان يعتبر من القضايا الاساسية ومن الاهداف الوطنية التي تمثل اجماعا وطنيا." وأكد البيان الختامي للقاء التشاوري على تطبيق مبدأ سيادة القانون وانفاذه بحق كل من ارتكب جرما يعاقب عليه القانون ومحاسبة الجميع دون استثناء، ورفض الاعتداء على الأشخاص والممتلكات العامة والخاصة من أي جهة.

محلل سياسي: المعارضة فوجئت بطرح أهم المسائل السياسية في اللقاء التشاوري

وتعليقا على البيان الختامي للقاء التشاوري قال حسين مرتضى المحلل السياسي في حديث لقناة "روسيا اليوم" من دمشق إن المعارضة السورية فوجئت بطرح كافة المسائل السياسية المهمة في اللقاء التشاوري، بما فيها موضوع تعديل الدستور، وذلك أمر سيدفع العديد من القوى السياسية، حسب اعتقاده، إلى إعادة حساباتها بشأن المشاركة في الحوار الوطني.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية