اسلام اباد تدعو واشنطن الى تقديم معلومات عن تواجد ايمن الظواهري

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/562002/

دعت السلطات الباكستانية الولايات المتحدة الى تقديم معلومات استخباراتية حول مكان تواجد زعيم تنظيم القاعدة الجديد ايمن الظواهري الذي تعتبر واشنطن انه متواجد على الاراضي الباكستانية.

 

دعت السلطات الباكستانية الولايات المتحدة الى تقديم معلومات استخباراتية حول مكان تواجد زعيم تنظيم القاعدة الجديد ايمن الظواهري الذي يعتبر انه متواجد على الاراضي الباكستانية.

وذكرت وكالة "رويترز" يوم الاحد 10 يوليو/تموز ان باكستان قررت الاعلان عن ذلك بعد تصريح وزير الدفاع الامريكي ليون بانيتا الذي اعتبر ان الظواهري يختبئ في منطقة قبلية شمال غرب باكستان.

وجاء تصريح بانيتا عقب زيارته غير المعلنة الى كابل، معتبرا ان الحاق خسارة استراتيجية بتنظيم القاعدة الارهابي ممكن اذا استطاعت الولايات المتحدة القضاء على 20 من زعماء التنظيم المتبقين.

ونقلت "رويترز" عن رئيس اركان الجيش الباكستاني قوله: "ننتظر ان يقوم جهاز الاستخبارات الامريكي باحاطتنا بالمعلومات التي لديه والمتعلقة بالظواهري وغيره من القياديين الارهابيين مما سيسمح للجيش الباكستاني بالقيام بعمليات ذات اهداف محددة".

وتعتبر منطقة القبائل "المسماة رسميا بمنطقة قبائل الادارة الفدرالية" منطقة خاصة في باكستان حيث تسود فيها قوانين فدرالية تمنع الشرطة من القيام بمهامها.

وبدأ اتباع نظام الحكم الذاتي لبشتون الجبال من قبل البريطانيين في بداية القرن العشرين، وحافظت باكستان بعد الاستقلال في العام 1947 عليه.

ويتواجد في الوقت الحالي في هذه المنطقة 7 تنظيمات سياسية تعتبر قبائلا مع صفة دول صغيرة، وتعترف في نفس الوقت بالتابعية لباكستان وهي: بادجاور وموهمند وخيبر وكرام واوراكزاي ووزيرستان الشمالي ووزيرستان الجنوبي.

وتحولت هذه المنطقة القبلية الى معقل المنظمات الراديكالية المحاربة ضد نظام افغانستان المجاور وضد السلطات الباكستانية التي تعتبرها حركة طالبان بانها "مخالفة لمبادئ الاسلام".

هذا وكانت باكستان تنفي على مدار عدة سنين معلومات حول تواجد ارهابيين دوليين على اراضيها.

الا انه ليلة 2 مايو/ايار قامت مجموعة من القوات الخاصة الامريكية بالقضاء على الزعيم اسامة بن لادن في بيت يقع بالقرب من مدينة ابوتاباد. ولم يتم تحذير اسلام آباد مسبقا بهذه العملية، مما ادى الى استياء السلطات الباكستانية.

واعلن تنظيم "القاعدة" بعد القضاء على بن لادن عن تعيين ايمن الظواهري بدلا عنه.

محلل سياسي: باكستان تتعرض لضغوط داخلية وخارجية وتحاول حفظ ماء الوجه بعد تصفية بن لادن

قال محمد علي الصحفي والمحلل السياسي في مقابلة اجرتها معه قناة "روسيا اليوم" ان من الواضح ان العلاقات العسكرية الباكستانية الامريكية شهدت توترا بسبب العملية العسكرية لتصفية اسامة بن لادن رأس تنظيم "القاعدة" الارهابي التي قامت بها الولايات المتحدة في الاراضي الباكستانية. واثار ذلك الغضب لدى الشعب الباكستاني مما سيزيد من الضغوط على الجيش الباكستاني. والآن تبحث المؤسسة العسكرية عن مخرج لحفظ ماء الوجه امام الولايات المتحدة.

المصدر: وكالة "نوفوستي" + "روسيا اليوم"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك