ايران تعلن اطلاق صاروخين في المحيط الهندي يصل مداهما لـ 1900 كلم

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/561949/

أعلنت ايران يوم السبت 9 يوليو/تموز عن اجراء تجربة اطلاق صاروخين طويلي المدي في المحيط الهندي في وقت سابق من العام الحالي وهي المرة الاولى التي تطلق فيها صواريخ في هذا المحيط.

 

أعلنت ايران يوم السبت 9 يوليو/تموز عن اجراء تجربة اطلاق صاروخين طويلي المدي في المحيط الهندي في وقت سابق من العام الحالي وهي المرة الاولى التي تطلق فيها صواريخ في هذا المحيط.

ونقل التلفزيون الرسمي عن أمير علي حاجي زادة رئيس ادارة الطيران والفضاء التابعة للحرس الثوري قوله في مؤتمر صحفي: "خلال شهر باهمان (من 21 يناير/كانون الثاني حتى 19 فبراير/شباط) أطلق صاروخان يصل مدى كل منهما الى 1900 كيلومتر من اقليم سيمنان (بشمال ايران) الى مدخل المحيط الهندي".

وحسب قول زادة فان القوات الايرانية لاول مرة تجري اختبار مثل هذه الصواريخ في المحيط الهندي. هذا ولم يتم تحديد نوعية الصواريخ الا ان الحديث يدور على ما يبدو عن صواريخ يصل مداها من الف الى 5،5 آلاف كلم.

يذكر ان الجيش الايراني كان قد اجرى آخر شهر يونيو/حزيران الماضي تجارب اطلاق 9 صواريخ "زلزال" وصاروخين "شهاب-1" وصاروخين "شهاب-2" وصاروخ "شهاب-3"، مما دفع وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ الى الاعلان عن ان ايران، باجرائها تجارب اطلاق سرية لصواريخ باليستية ولمنصات اطلاق صواريخ، خرق قرار مجلس الامن الدولي. وقد نفى الناطق الرسمي باسم الخارجية الايرانية آنذاك هذه الاتهامات.

وتقول ايران انها تمتلك صواريخ محلية الصنع يصل مداها الى الفي كيلومتر مصممة خصيصا لاستهداف المصالح الامريكية واسرائيل. ولكنها تنفي سعيها لانتاج قنابل نووية ووسائل اطلاقها.

وكثيرا ما شكك محللون في مزاعم ايران باحراز تقدم تكنولوجي في صناعتها الدفاعية التي تخضع لعقوبات دولية صارمة نتيجة مخاوف الغرب من سعيها لامتلاك قدرات نووية.

وقال حاجي زادة ان طائرات التجسس الامريكية عملت في المنطقة التي اصابها الصاروخان وأضاف "من المثير للاهتمام انها لم تنشر الامر".

المصدر: " نوفوستي" و"رويترز"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك