اسرائيل ترفض الاعتذار لتركيا عن سفينة "مرمرة"

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/561924/

أكد نائب وزير الخارجية الاسرائيلي داني ايالون ان بلاده لن تعتذر لتركيا عن احداث السفينة "مرمرة"، وذلك ردا على رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان الذي استبعد إعادة تطبيع العلاقات مع إسرائيل قبل اعتذارها عن الاعتداء وتعويض الضحايا.

 

أكد نائب وزير الخارجية الاسرائيلي داني ايالون ان بلاده لن تعتذر لتركيا عن احداث السفينة مرمرة ودعا حكومة انقرة الى ايجاد صيغة تسمح للبلدين بإنهاء هذه القضية.

وكانت صحيفة حرييت التركية قد افادت يوم السبت 9 يوليو/تموز ان المباحثات بين اسرائيل وتركيا ستستأنف في نيويورك خلال الشهر الحالي في مسعى لاحتواء الازمة بين البلدين قبل صدور تقرير لجنة التحقيق الأممية في احداث السفينة مرمرة.

هذا وكان رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان قد استبعد في وقت سابق إعادة تطبيع العلاقات مع إسرائيل قبل اعتذارها عن الاعتداء على "أسطول الحرية" وتعويض ضحايا مجزرة سفينة "مرمرة" وفك الحصار عن قطاع غزة.

وشدد أردوغان في خطاب القاه امام البرلمان التركي لعرض برنامج حكومته الجديدة يوم الجمعة 8 يوليو/تموز شدد على أن حكومته تتابع التحقيق الذي تجريه الأمم المتحدة في الهجوم الإسرائيلي على قافلة الحرية العام الماضي وقتل 9 نشطاء أتراك على متن سفينة "مرمرة".

وشدد أردوغان على أن أحد شروط إعادة العلاقات مع تل أبيب هو وقف معاناة الشعب الفلسطيني في غزة المستمر منذ 5 سنوات. وأكد رئيس الوزراء مجددا "لا يمكن التفكير في تطبيع العلاقات بين البلدين مالم تعتذر اسرائيل عن هذا العمل غير القانوني الذي يتنافى مع كل القوانين والقيم الدولية وتدفع تعويضات لاقارب من فقدوا ارواحهم في هذه الحادثة البشعة وترفع الحصار عن قطاع غزة."

وكانت السلطات التركية دعت اسرائيل مرارا الى الاعتذار ودفع تعويضات عن قتل نشطاء أتراك، فقد وافقت اسرائيل من حيث المبدأ على دفع التعويضات مع رفضها تقديم اي اعتذارات. وفي السياق ذاته أكد وزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك في تصريحات للتلفزيون الاسرائيلي ليل الجمعة ان بلاده "لم ترتكب أي جريمة" ولا تنوي الاعتذار.

المصدر: رويترز

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك