اعدام 390 شخصا في ايران خلال النصف الاول من العام الحالي

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/561889/

اكدت منظمات حقوق الانسان الايرانية ان البلاد  في النصف الاول من العام الحالي شهدت  بالمتوسط اعدام شخصين في اليوم الواحد ، وانه اعدم في السجون الايرانية خلال هذه الفترة حسب معطيات غير رسمية 390 شخصا. 

 

اكدت منظمات حقوق الانسان الايرانية ان البلاد  في النصف الاول من العام الحالي شهدت  بالمتوسط اعدام شخصين في اليوم الواحد ، وانه اعدم في السجون الايرانية خلال هذه الفترة حسب معطيات غير رسمية 390 شخصا.

فقد قال متحدث رسمي باسم منظمة "حقوق الانسان في ايران" التي مقرها في النرويج لصحيفة "غارديان" يوم 8 يوليو/تموز انه اعدم  في البلاد هذا العام في الفترة من يناير/كانون الثاني الى نهاية يونيو/حزيران 390 شخصا، بمن فيهم شحصان اعدما في 7 يوليو/تموز  شنقا.

وحسب معطيات المنظمة غير الحكومية "الحملة في سبيل حقوق الانسان في ايران" العاملة في الولايات المتحدة فانه اعدم في الفترة نفسها 320 شخصا ،علما ان السلطات الايرانية الرسمية افصحت عن قسم من حالات الاعدام هذه ، فيما تم اعدام آخرين سرا.

من جانبها لم تعترف السلطات الايرانية الا بتنفيذ حكم الاعدام بحق 190 شخصا فقط، حسب افادة منظمة "امنيستي انترناشنل". واكدت السلطات ان حكم الاعدام شمل اشخاصا  كان لهم ضلع في تجارة المخدرات المهربة من افغانستان. الا ان المدافعين عن حقوق الانسان يشككون في المعطيات الرسمية ويؤكدون ان شخصين على اقل تقدير اعدما لاسباب سياسية.

وحسب معلومات منظمات اجنبية لحقوق الانسان فان السلطات الايرانية تنفذ اعدامات جماعية في سجون البلاد في جو من السرية التامة ،وتؤكد هذه المنظمات انه اعدم في احد السجون يوم السبت الماضي وحده 25 شخصا بتهمة تهريب المخدرات.

وتتضارب المعطيات الرسمية وغير الرسمية بصدد عدد حالات الاعدام في السنة الماضية. ووفقا للمعطيات الرسمية فقد نفظ حكم الاعدام في العام الماضي بحق 252 شخصا. الا ان المنظمات غير الحكومة تؤكد ان حوالي 300 شخص اخرين اعدموا سرا.

وتعزو المنظمات غير الحكومية نمو حالات الاعدام في ايران الى سعي السلطات الى تفادي وقوع احتجاجات معادية للحكومة  مقل التي عمت عددا من بلدان الشرق الاوسط وشمال افريقيا.

ويذكر ان مجلس  الامم المتحدة لحقوق الانسان عين في حزيران/يونيو الماضي احمد شهيد وزير خارجية جزر مالديف مقررا خاصا بايران، الا ان طهران الرسمية المحت بان زيارته لايران غير مرغوب فيها.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك