ليبيا تجري مباحثات مع شركات الطاقة الروسية والصينية بعد خروج ايني الايطالية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/561869/

 تجري الحكومة الليبية محادثات مع عدد من شركات الطاقة الروسية والصينية حول تنفيذ عدد من المشروعات التي تركتها شركة " ايني " الايطالية بسبب الاوضاع التي تشهدها الجماهيرية، اعلنت ذلك يوم 8 يوليو/تموز وكالة " رويترز " للانباء استنادا الى مصدر في الحكومة الليبية.

 تجري الحكومة الليبية محادثات مع عدد من شركات الطاقة الروسية والصينية حول تنفيذ عدد من المشروعات التي تركتها شركة " ايني " الايطالية بسبب الاوضاع التي تشهدها الجماهيرية، اعلنت ذلك يوم 8 يوليو/تموز وكالة " رويترز " للانباء استنادا الى مصدر في الحكومة الليبية.

وكانت رئاسة شركة " ايني "  التي بدأت عملها في ليبيا منذ عام 1950 قد قررت اجلاء مستخدميها الاجانب من ليبيا بسبب الاوضاع التي تشهدها الجماهيرية. اضافة لذلك عقدت الشركة ومعها شركات نفطية اجنبية اخرى اتفاقيات مع المعارضة الليبية، ما حدى بالحكومة الليبية الى البحث عن بديل لها.

وتنقل الوكالة ماقاله المسؤول الليبي " لقد خرجت شركة ايني دون سابق انذار، لذلك اضطرت السلطات الليبية الى مخاطبة شركات الطاقة الروسية والصينية الضخمة للمشاركة في تمويل هذه المشروعات ". ولم يذكر المصدر الشركات التي يتم التباحث معها. ومن جانبه رفض ممثل شركة ايني التعليق على الخبر.

وشهدت ليبيا منذ اواسط فبراير/شباط مظاهرات شعبية تطالب باستقالة معمر القذافي الذي يحكم منذ اكثر من 40 سنة، وتحولت هذه المظاهرات لاحقا الى نزاع مسلح بين قوات الحكومة والمعارضة. وقرر مجلس الامن الدولي في 17 مارس/اذار منع تحليق الطائرات في الاجواء الليبية، ولضمان تنفيذ القرار ومنع توريد الاسلحة الى ليبيا وحماية سكانها المدنيين قرر ائتلاف الدول الغربية في 19 مارس/اذار بدء العمليات الحربية التي استلم الناتو قيادتها بعد بضعة ايام على بدايتها. وكانت المدة المقررة لتنفيذ العمليات قد انتهت في 27 يونيو/حزيران ولكن الناتو قرر تمديدها في 1 يوليو/تموز لمدة 90 يوما اخرى أي الى نهاية شهر سبتمبر/ايلول من السنة الحالية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية