جهاز الأمن السري يبحث عن ناشر خبر مقتل الرئيس الأمريكي

العلوم والتكنولوجيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/561614/

أعلن جهاز الأمن السري في الولايات المتحدة الأمريكية أنه سيلقي القبض على المخترقين الذين نشروا خبر اغتيال الرئيس الأمريكي باراك أوباما.

أعلن جهاز الأمن السري في اولايات المتحدة الأمريكية أنه سيلقي القبض على المخترقين الذين نشروا خبر اغتيال الرئيس الأمريكي باراك أوباما، وهذا الجهاز الأمني يضطلع بحماية الشخصيات الرئيسية في الدولة وأكد المتحدث الرسمي باسمه جورج أوغيلفي أن الجهاز يقوم بتحقيق دقيق ويجب أن يجد المذنبين الذين نشروا خبراً عن مقتل الرئيس الأمريكي في الذكرى 235 للاستقلال.

هذه الهدية قدمتها مجموعة سكريبت كيديز إثر اختراقهم لحساب شركة فوكس نيوز الإخبارية على موقع تويتر ونشروا خبراً مفصلاً عن عملية اغتيال الرئيس الأمريكي، حيث جاء مسار هذه الأنباء حسب القصة التالية: "تم الهجوم على أوباما عندما كان في ولاية ايوا الأمريكية حيث كان الرئيس يساهم في تحركات انتخابية وتمت إصابته بطلقين ناريين ومات إثرها".

فوكس نيوز سارعت لتقديم اعتذارها بعد استعادة سيطرتها على حسابها في تويتر، وطالبت موقع تويتر بأخذ ما جرى بعين الاعتبار واتخاذ الخطوات اللازمة لمنع تكرار مثل هذا الحادث في المستقبل.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية