القوات اليمنية تكثف عملياتها العسكرية بجنوب البلاد

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/561435/

قررت الحكومة اليمنية  تكثيف عملياتها العسكرية في جنوب البلاد مع تصاعد الاشتباكات مع من يشتبه بأنهم عناصر من تنظيم القاعدة في جزيرة العرب. وقالت وزارة الدفاع اليمنية في اجتماع استثنائي عقدته يوم السبت 2 يوليو/تموز إنها قررت فرض حزام أمني حول مدينة عدن الساحلية الجنوبية.

قررت الحكومة اليمنية  تكثيف عملياتها العسكرية في جنوب البلاد مع تصاعد الاشتباكات مع من يشتبه بأنهم عناصر من تنظيم القاعدة في جزيرة العرب. وقالت وزارة الدفاع اليمنية في اجتماع استثنائي عقدته يوم السبت 2 يوليو/تموز إنها قررت فرض حزام أمني حول مدينة عدن الساحلية الجنوبية.

من جانب آخر، دعا الشيخ طارق الفضلي الزعيم القبلي في أبين الزعيم البارز للحركة الانفصالية في جنوب اليمن، إلى عقد اجتماع الاثنين القادم يضم سكانا وقادة في الجيش وأعضاء في الجماعات المتشددة لبحث الأحداث الحالية بجنوب البلاد.

هذا وأكدت مصادر محلية لهيئة الإذاعة البريطانية في العاصمة اليمنية صنعاء انتشار عشرات الدبابات والمدرعات المصفحة وراجمات الصواريخ وناقلات الجند التابعة لقوات الحرس الجمهوري في مناطق مختلفة من ضواحي مدينة تعز ومحيط مديرية شرعب السلام.

واضافت المصادر ان القوة جاءت من معسكر معاذ بن جبل في منطقة الجند استعدادا لمواجهات محتملة مع مسلحين يخوضون اشتباكات عنيفة مع القوات الحكومية.

وكانت مصادر محلية وشهود عيان قد أكدوا في وقت سابق مقتل 12 جنديا من قوات الحرس الجمهوري وأحد المسلحين وإصابة 7 آخرين من الموالين للمعارضة في اشتباكات ضارية بين الطرفين شهدتها ضواحي مدينة تعز صباح السبت. وفي وقت لاحق، أعلنت مصادر محلية ان 4 جنود آخرين من الحرس الجمهوري قتلوا وأصيب 4 آخرون في مواجهات مع مسلحين في منطقة جديدى في شمال تعز.

وتأتي هذه التطورات بعد الاعلان عن فقدان نحو 50 جنديا بعد هجوم شنه الأربعاء الماضي مسلحون قيل إنهم تابعون لتنظيم القاعدة على قوات عسكرية كانت مرابطة في ملعب الوحدة بمدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين جنوبي اليمن.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية