نائب الرئيس اليمني: لا أعرف متى يعود الرئيس صالح

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/561212/

أفاد نائب الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي يوم الأربعاء 29 يونيو/حزيران بأن إصابة الرئيس على عبد الله صالح خطرة وانه لا يعرف متى سيعود الى البلاد من المملكة العربية السعودية حيث يتلقى العلاج. كما اعترف هادي بان السلطات اليمنية الرسمية فقدت السيطرة على 5 محافظات وان الوضع مستمر في التدهور.

أفاد نائب الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي يوم الأربعاء 29 يونيو/حزيران بأن إصابة الرئيس على عبد الله صالح خطرة وانه لا يعرف متى سيعود الى البلاد من المملكة العربية السعودية حيث يتلقى العلاج.

وقال هادي في مقابلة مع شبكة تلفزيون "سي-آن-آن" ان قرارعودة صالح الى اليمن لا يعلم به او يقرره احد سوى الاطباء، مضيفا انه قد يكون خلال "أيام أو أسابيع أو شهور. قد تكون شهورا وهذا قرار يتخذه الاطباء".

وأوضح نائب الرئيس إنه رأى صالح مباشرة عقب الهجوم الذي تعرض له في المسجد التابع للقصر الرئاسي في مطلع يونيو/حزيران الجاري، وانه كانت هناك قطعة خشب في جرح عميق بصدره فضلا عن حروق في وجهه وذراعيه والجزء العلوي من جسمه.

وكان وزير الخارجية اليمني ابو بكر القربي قد نقل دعوة من الرئيس اليمني الى الحوار مع المعارضة لتنفيذ المبادرة الخليجية لنقل السلطة.

وقال القربي في بيان عبر التلفزيون الرسمي إن المبادرة الخليجية نوقشت وان صالح دعا إلى فتح حوار مع المعارضة للاتفاق على آلية لتنفيذ المبادرة الخليجية.

هذا ونفى هادي تصريحات المعارضة بانه لا يتمتع باي سلطة في البلاد وان نجل الرئيس اليمين العميد أحمد صالح يدير الأمور في الحقيقة. وأكد هادي انه يتصل بنجل الرئيس الذي يشغل منصب قائد الحرس الجمهوري ويعطيه الأوامر. كما أشار الى انه يتمتع بصلاحيات تسمح له بالتوقيع على مبادرة السلام الجديدة التي تقترحها الامم المتحدة.

وأوضح هادي ان المبادرة الجديدة تنص على ان يبقى صالح في السلطة حتى انتخاب رئيس جديد للبلاد. واعتبر هادي أن هذه المبادرة ستخلق نظاما سياسيا برلمانيا جديدا، موضحاً أن المبادرة أقل انحيازا لمعارضي صالح من مبادرة مجلس التعاون الخليجي، وستنهي أي مظالم أو شكوى. ووصف هادي الرئيس اليمني بانه عنصر مهم في ميزان القوى باليمن، مضيفا ان له خبرة كبيرة في حل الخلافات القبلية والمشاكل الأخرى التي يواجهها اليوم.

السلطات اليمنية فقدت السيطرة على 5 محافظات

واعترف هادي في المقابلة  بان السلطات اليمنية الرسمية التي تواجه تحديا غير مسبوق من قبل الاحتجاجات الشعبية التي تعم البلاد وتكثيف نشاط مقاتلي القاعدة، فقدت السيطرة على 5 محافظات وان الوضع مستمر في التدهور.

وأكد نائب الرئيس اليمني ان القوات الحكومية لم تتمكن حتى الآن من استعادة مدينة زنجبار مركز محافظة أبين، دون أن يوضح ما هي المحافظات الـ4 الأخرى التي فقدت السلطات السيطرة عليها.

قيادي في أحزاب اللقاء المشترك: أية مبادرة جديدة يجب ان تأخذ بعين الاعتبار مطالب الشعب اليمني بأكمله

أكد نايف القانص القيادي في تكتل اللقاء المشترك المعارض في اتصال هاتفي مع قناة "روسيا اليوم" أن أحزاب التكتل متمسكة بالمبادرة الخليجية لتسوية الأزمة في اليمن.

وأشار الى انه لا يعرف تفاصيل المبادرة الجديدة برعاية الامم المتحدة التي تحدث عنها وزير الخارجية اليمني أبو بكر القربي ونائب الرئيس عبد ربه منصور هادي ، لكنه أشار الى ان اية مبادرة جديدة يجب أن تأخذ بعين الاعتبار مطالب ومواقف الشعب اليمني بأكمله وليس مطالب الحزب الحاكم وأحزاب اللقاء المشترك فحسب.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية