الاتحاد الافريقي: القذافي وافق على عدم المشاركة في المفاوضات حول مستقبل ليبيا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/560953/

أعلنت لجنة وسطاء الاتحاد الأفريقي حول ليبيا خلال اجتماعها يوم الاحد 26 يونيو/حزيران في بريتوريا، عن موافقة الزعيم الليبي معمر القذافي على عدم المشاركة في المفاوضات لإنهاء النزاع في ليبيا وبحث مستقبلها.

أعلنت لجنة وسطاء الاتحاد الأفريقي حول ليبيا خلال اجتماعها يوم الاحد 26 يونيو/حزيران في بريتوريا، عن موافقة الزعيم الليبي معمر القذافي على عدم المشاركة في المفاوضات لإنهاء النزاع في ليبيا وبحث مستقبلها.

وتلا رمضان العمامرة مفوض الاتحاد الأفريقي للسلم والأمن  بيانا مقتضبا أمام الصحفيين دون الإجابة عن أي سؤال، وجاء فيه "إن اللجنة ترحب بقرار القذافي بعدم المشاركة في عملية التفاوض لإنهاء النزاع في ليبيا".

وكانت اللجنة التي انعقدت برئاسة الرئيس الموريتاني محمد ولد عبدالعزيز وعضوية رؤساء جنوب أفريقيا جاكوب زوما والكونجو دينس ساسو نغيسو ومالي امادو توماني توريه وأوغندا يوري موسيفيني، اطلعت على نتائج المحادثات التي أجراها زوما مؤخرا مع القذافي في طرابلس، وذلك عشية القمة الـ17 للاتحاد الأفريقي التي تعقد في مالابو في غينيا الاستوائية في الفترة بين 30 يونيو/حزيران و1 يوليو/تموز.

الحكومة الليبية: مستقبل القذافي غير مطروح للنقاش

اعلن موسى ابراهيم الناطق الرسمي باسم الحكومة الليبية  يوم الاحد ان معمر القذافي هو الخيار التاريخي للشعب الليبي ولا يمكن تنحيته.

وقال ابراهيم في بيان صدر في ساعة متأخرة مساء الاحد ان القذافي هو الرمز التاريخي لليبيا وهو فوق كافة الاعمال السياسية وفوق كل الالعاب السياسية والتكتيكية. واضاف ان القذافي في هذه المرحلة الحالية وفي المستقبل هو الخيار التاريخي الذي لا يمكن استبعاده.

وجاء في البيان انه لا يمكن الانتقال الى مرحلة جديدة  في ليبيا قبل ان يوقف حلف شمال الاطلسي عدوانه على البلاد.

وقال ابراهيم انه اصدر هذا البيان لتوضيح التصريحات التي ادلى بها في وقت سابق يوم الاحد. وكان ابراهيم قد قال للصحفيين في طرابلس في وقت سابق ان الحكومة تقترح فترة من الحوار الوطني وانتخابات يشرف عليها مراقبون دوليون. واضاف انه اذا قرر الشعب الليبي ضرورة ان يرحل القذافي فسوف يرحل واذا قرر الشعب انه ينبغي ان يبقى فسوف يبقى.

الثوار يتقدمون نحو طرابلس

أعلنت المعارضة المسلحة في ليبيا إنها قد تمكنت من تعزيز مواقعها للتقدم نحو العاصمة طرابلس.

وأوضحت المعارضة ان قواتها تحركت جنوبا من معقلها في منطقة جبال نفوسة مطلع الشهر الجاري حتى وصلت الى مسافة 50 كيلومترا من طرابلس حيث تدور معارك ضارية مع قوات القذافي.

ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية "بي-بي-سي" عن متحدث باسم قوات المعارضة في جبال نفوسة انها تخوض معارك مع كتائب القذافي في منطقة بئر الغنم قرب الرياينة (80 كيلومترا جنوب غرب طرابلس).

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية