علاقة الإنسان بالمكان من خلال عدسة الكاميرا

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/560851/

استضافت قاعة تسيرتيلي في موسكو بالتعاون مع مؤسسة  PHOTOPODIUM   معرضا للصور الفوتوغرافية يوم 23 يونيو/حزيران ، حيث  تميز المعرض بكون المشاركين فيه لم يسبق لهم الالتقاء، فهم من بلدان أجنبية مختلفة وتعارفهم كان افتراضيا على شبكة الانترنت وجاؤا جميعا لخوض منافسة للفوز بجوائز المسابقة.

استضافت قاعة تسيرتيلي في موسكو بالتعاون مع مؤسسة  PHOTOPODIUM   معرضا للصور الفوتوغرافية يوم 23 يونيو/حزيران ، حيث  تميز المعرض بكون المشاركين فيه لم يسبق لهم الالتقاء، فهم من بلدان أجنبية مختلفة وتعارفهم كان افتراضيا على شبكة الانترنت وجاؤا جميعا لخوض منافسة للفوز بجوائز المسابقة.

وقد ازدحمت قاعات المعرض بالضيوف الذين حضروا لمشاهدة الاعمال الفوتوغرافية وتشجيع المشاركين في المسابقة. علما بأن هذه المنافسة لم تكن حكرا على المصورين المحترفين فقط بل افسحت مجالا واسعا للهواة، حتى كادت أعمالهم تطغى على غيرها من ناحية المستوى المهني والفني العالي. ورغم أن أغلب الاعمال المشاركة كانت صورا ملتقطة بكاميرات رقمية إلا أنه بقي هناك متسع للأعمال الفوتوغرافية الكلاسيكية. كما غلب اللون الابيض والاسود على جل الأعمال مؤكدا أن تناغم الضوء والظل لا يزال هو المعيار الأهم لجمالية الصورة.

وتم خلال حفل افتتاح المعرض توزيع الجوائز على الفائزين في المسابقة وسط احتفاء كبير من قبل الزملاء والحضور.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية