بسبب الاحداث في العالم العربي.. بريطانيا تقرر استئناف دعم الـ"بي بي سي" العربية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/560638/

اعلنت وزارة الخارجية البريطانية عن اعادة النظر في قرار سابق بتقليص ميزانية هيئة الـ"بي بي سي" وتقديم دعم مالي لمشاريعها الخاصة باللغة العربية بقيمة 2،2 مليون جنيه استرليني سنويا حتى العام 2014 وذلك بسبب الاوضاع في دول الشرق الاوسط وشمال افريقيا.

 

اعلنت وزارة الخارجية البريطانية عن اعادة النظر في قرار سابق بتقليص ميزانية هيئة الـ"بي بي سي" (BBC World Service) وتقديم دعم مالي لمشاريعها الخاصة باللغة العربية بقيمة 2،2 مليون جنيه استرليني سنويا حتى العام 2014 وذلك بسبب الاوضاع في دول الشرق الاوسط وشمال افريقيا.

وكانت الحكومة البريطانية قد اعلنت في اكتوبر/تشرين الاول عام 2010 وفي اطار برنامج تقليص نفقات الميزانية، عن تقليص تمويل هيئة الـ"بي بي سي" بنسبة 16% وجعل اعتمادها المالي حتى عام 2014 ذاتيا بدلا من الاعتماد على وزارة الخارجية. ولمست التقليصات بشكل او آخر كافة الاقسام اللغوية للـ "بي بي سي"، اذ تم اغلاق 5 منها بشكل كامل في حين اضطرت باقي الاقسام الى تقليص مشاريعها وعدد موظفيها بشكل ملموس.

وقال وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ يوم الاربعاء 22 يونيو/حزيران، الذي اعلن عن قرار استئناف الدعم: "انطلاقا من موقف الحكومة ازاء الاحداث في الشرق الاوسط وشمال افريقيا، وكذلك نتيجة المناقشات في مجلس العموم.. طلبت من فورين-اوفيس (وزارة الخارجية) اعادة النظر في امكانية المساهمة بهذه المسألة".

واعترف الوزير البريطاني بأن الوضع في العالم اختلف عما كان عليه في شهر اكتوبر/تشرين الاول الماضي، وقال: "نعتبر انه سيكون صحيحا ايجاد السبل لدعم خدمة الـ"بي بي سي" العربية لتستكمل عملها الثمين في المنطقة. لذا فقد وافقت على تقديم تمويل اضافي بقيمة 2،2 مليون جينيه سنويا لكي تستطيع الهيئة توفير الحجم الحالي من الاستثمارات في الخدمة العربية".

كما اشار هيغ الى ان الخدمة العربية للهيئة تستطيع الاعتماد كذلك على تمويل بقيمة 1،65 مليون جنيه خلال السنتين القادمتين عبر نظام مبادرة الشريك العربي الهادف الى تطوير المشاريع المتعلقة بدعم قطاع وسائل الاعلام والمجتمع المدني في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا.

المصدر: وكالة "نوفوستي" الروسية للانباء

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية