مقتل 44 شخصا بعد هبوط طارئ لطائرة روسية

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/560509/

اضطرت طائرة روسية من طراز "تو - 134" التي كانت تقوم برحلة من موسكو الى مدينة بتروزافودسك الواقعة بجمهورية كاريليا الى هبوط طارئ، مما أسفر عن مقتل 44 شخصا. وقد تم انقاذ 8 أشخاص نقلوا الى مستشفيات جراء اصابتهم بحروق وجروح بليغة وحالتهم خطيرة.

قتل 44 شخصا نتيجة هبوط اضطراري لطائرة روسية من طراز "تو - 134" التي كانت تقوم برحلة من موسكو الى مدينة بتروزافودسك الواقعة بجمهورية كاريليا في شمال الجزء الاوروبي من روسيا.

واضطرت الطائرة الى الهبوط الطارئ على مسافة كيلومترين من مطار بتروزافودسك مساء الاثنين 20 يونيو/حزيران. وأفاد مصدر في لجنة التحقيق بان الطائرة كانت تنقل 43 راكبا بينهم 8 اطفال، بالاضافة الى 9 اشخاص هم اعضاء طاقمها. وقد تم انقاذ 8 أشخاص نقلوا الى مستشفيات جراء اصابتهم بحروق وجروح بليغة، وأكدت مصادر طبية ان 7 من المصابين في حالة خطرة وسيتم نقل 6 منهم الى مستشفيات موسكو.

وقال مصدر بوزارة الطوارئ ان بين القتلى 4 مواطنين أجانب من السويد وأوكرانيا وهولندا. بدورها أكدت الخارجية الالمانية يوم الثلاثاء 21 يونيو/حزيران ان مواطنا ألمانيا لقى حتفه في تحطم الطائرة الروسية. وكانت الوزارة نفت في وقت سابق من اليوم ذاته انباء عن مقتل احد رعاياها ، غير انه اتضح فيما بعد ان أحد ركاب الطائرة كان يحمل الجنسيتين الروسية والامانية.

هذا وأعلن رئيس جمهورية كاريليا اندريه نيليدوف الثلاثاء عن قرار منح تعويضات بمبلغ  1 مليون روبل لكل اسر من اسر الضحايا، وسيحصل المصابون بجروح بتعويض مقداره 500 الف روبل. وأكد نيليدوف انه تم رصد 50 مليون روبل من أموال الصندوق الاحتياطي للجمهورية لدفع هذه التعويضات.

وذكر مصدر في لجنة التحقيق انه قد تم فتح قضية جنائية ويتم حاليا التحقيق في ملابسات الحادث. وحسب التحقيقات الاولية فقد تسبب سوء الاحوال الجوية في انحراف الطائرة عن مسارها، فأصابت لدى هبوطها خطوط الكهرباء قرب مدرج الاقلاع، مما أسفر عن اطفاء أنوار المدرج لعدة ثوان واصطدام الطائرة بقمم الأشجار.

هذا وقدم الرئيس الروسي دميتري مدفيديف ورئيس الوزراء فلاديمير بوتين تعازيهما لذوي ضحايا الكارثة.  وقالت نتاليا تيماكوفا السكرتيرة الصحفية لمدفيديف ان الرئيس أعطى توجيهات لتقديم المساعدات للمتضررين. وأضافت تيماكوفا ان "وزير النقل ايغور ليفيتين أجرى اتصالا هاتفيا مع مدفيديف لاطلاعه على الأوضاع" في مكان الحادث، علما ان ليفيتين يتوجه الى كاريليا اليوم الثلاثاء بأمر من مدفيديف للمشاركة في التحقيق في ملابسات الكارثة.

ساركوزي يقدم تعازيه لقيادة روسيا وشعبها

قدم الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي خالص تعازيه لروسيا قيادة وشعبا بسقوط الضحايا في الكارثة التى أودت بحياة 44 شخصا, وجاء في بيان نشره قصر الاليزيه يوم الثلاثاء انه "في هذه اللحظة المأساوية يوجه الرئيس تعازيه بالدرجة الاولى الى عائلات القتلى والجرحى"، متمنيا للمصابين الشفاء العاجل.

 

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة