انخفاض العمليات الارهابية في إنغوشيا والشيشان الى النصف

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/56049/

اعلن ألكسندر بورتنيكوف مدير جهاز الأمن الفيدرالي الروسي في 12 أكتوبر/تشرين الأول خلال اجتماع اللجنة الوطنية لمكافحة الارهاب، ان قوات الامن الروسية تمكنت من تصفية اكثر من 300 مسلح واعتقال 468 اخرين في جنوب روسيا منذ بداية العام الجاري. واشار بورتنيكوف الى ان استتباب الأمن في الشيشان وإنغوشيا، "حيث انخفض عدد العمليات الارهابية مقارنة مع عام 2009 الى النصف.

اعلن ألكسندر  بورتنيكوف مدير جهاز الأمن الفيدرالي الروسي في 12 أكتوبر/تشرين الأول خلال اجتماع اللجنة الوطنية لمكافحة الارهاب، ان قوات الامن الروسية تمكنت من تصفية اكثر من 300 مسلح واعتقال 468 اخرين في جنوب روسيا منذ بداية العام الجاري.
وقال بورتنيكوف "في الفترة الماضية من عام 2010 تم تنفيذ اكثر من 50 عملية مكافحة الارهاب في اراضي مقاطعة القوقاز الفيدرالية، بالاضافة الى القيام باكثر من 4,500 عملية امنية، كما تم احباط 61 عملية ارهابية".
واشار المسؤول الروسي الى ان الاجراءات المتخذة سمحت الى حد معين بالحد من النشاط الارهابي في المنطقة، قياسا للفترة ذاتها من العام الماضي"، منوها بحالة الاستقرار الامني في الشيشان وإنغوشيا، "حيث انخفض عدد العمليات الارهابية مقارنة مع عام 2009 الى النصف".
الا ان ألكسندر بورتنيكوف اشار الى ان خطر العمليات الارهابية لا يزال قويا في داغستان، اذ قامت الجماعات المتطرفة بتنفيذ 7 عمليات ارهابية في العام الحالي، وذلك من محصلة 13 عملية في شمال القوقاز، 3 منها نفذها انتحاريون، كما لفت الى الوضع الخطير ايضا في جمهورية قبردين بلقار.
واكد ألكسندر بورتنيكوف اجراءات اضافية تتخذ في الظرف الراهن، من اجل الحد من نشاط العصابات في هذه الجمهوريات".
وفي الشأن ذاته كشف بورتنيكوف عن اسماء المجموعة المسؤولة عن العملية الارهابية التي وقعت في فلاديقوقاز  في 9 سبتمبر/أيلول الماضي، والتي اودت بحياة 19 شخصا، اذ اعلن ان المجموعة التي نظمت هذه االعملية هي مجموعة دوكو عماروف، وهي المجموعة ذاتها التي تتحمل مسؤولية اكثر من 10 انفجارات وقعت في إتغوشيا، مضيفا انه تم اعتقال 3 مسلحين وتصفية اثنين من هذه المجموعة.
المصدر: وكالات
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)