المبعوث الروسي في افريقيا يؤكد وجود اختراق في التسوية الليبية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/560361/

يرى ميخائيل مارغيلوف مبعوث الرئيس الروسي في افريقيا ان عملية التسوية الليبية تشهد اختراقا ويمكن تأكيد بدء عملية المفاوضات في موضوع التسوية الليبية الداخلية.

يرى ميخائيل مارغيلوف مبعوث الرئيس الروسي في افريقيا ان عملية التسوية الليبية تشهد اختراقا ويمكن تأكيد بدء عملية المفاوضات في موضوع التسوية الليبية الداخلية.

وأضاف مارغيلوف قائلا:" تلعب تونس دورا هاما في هذه العملية. حيث اعربت عن جاهزيتها  لتقديم جزيرة جربة  كموقع  حيادي لاجراء المفاوضات بين الجانبين المتنازعين". واضاف قائلا:" تستعد تونس لتقديم جزيرة جربة بحيث تقام هناك طاولة مستديرة للحوار بشرط ان تشكل روسيا والاتحاد الافريقي مظلة لها".

ومن جهة اخرى اعترف مارغيلوف ان بنغازي وطرابلس اتخذتا مواقف متصلبة. واعاد الى الاذهان ان المعارضة تشترط  بدء المفاوضات برحيل معمر القذافي. اما طرابلس فتعتبر ان هذا الموقف غير مقبول. ولفت مارغيلوف الى ان مهمة الوسطاء تكمن في  تقريب الموقفين المتعارضين.

ومضى مارغيلوف قائلا:" ينحصر النجاح الرئيسي اليوم في ان الجانبين لا يرفضان مبدئيا امكانية الحوار، حيث لا يطرح احد  شعارا يقضي بخوض الحرب حتى النصر النهائي، ما يعتبر دون شك اختراقا".

يذكر ان مارغيلوف الذي أنهى زيارته لتونس، التي وصلها ببعثة وساطة لتسوية الوضع في ليبيا قام بإعداد تقرير تفصيلي عن نتائج محادثاته في تونس وطرابلس للرئيس الروسي دميتري مدفيديف. كما انه طلب تمديد فترة زيارته لتونس ليوم واحد كي تتاح له فرصة تلقي رد سلطات تونس والمجلس الانتقالي الليبي على الاقتراحات التي طرحها في بنغازي وطرابلس.

وقال مارغيلوف:"  لقد وصل  رئيس المجلس الانتقالي الليبي عبد الجليل اليوم الى تونس، وقد عقد لقاء برئيس الوزراء التونسي باجي قائد السبسي. وقد تكلمت هاتفيا مع رئيس الوزراء التونسي الذي اطلعني على نتائج هذه المحادثات. وقال  السبسي بصورة خاصة ان عبد الجليل أكد موقفه السابق حيث اشترط بدء الحوار برحيل القذافي".

مارغيلوف: المجلس الانتقالي الليبي يعتبر روسيا شريكا له في مجال السياسة الاقتصادية الخارجية

أعلن مارغيلوف في ختام محادثاته مع  قيادة اللجنة التنفيذية للمجلس الانتقالي الليبي ان المجلس الانتقالي الليبي لا يعتبر روسيا شريكا واعدا وصديقا امينا فحسب، بل يعتبره بلدا تقوم سياسة بنغازي على التعاون معه في مجال الاقتصاد الخارجي.

وقال مارغيلوف:" تقف المعارضة الليبية موقفا حذرا من الغرب. فيما يبدو لها ان دور روسيا والصين هو دور سائد لدى رسم السياسة في مجال الاقتصاد الخارجي".

وأفاد مارغيلوف ايضا بان بنغازي تثمن عاليا جهود الوساطة الروسية الرامية الى تسوية النزاع في ليبيا. وقال لقد بحثنا  تكنولوجيا تشكيل آلية التسوية الليبية الداخلية بمشاركة روسيا والدول "الثماني الكبار" وتونس. فيما لفت مارغيلوف الى ان بنغازي تشترط بدء المفاوضات مع طرابلس بتنحي القذافي عن السلطة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية