مارغيولف: يجب دمج كافة الجهود الدولية بشأن ليبيا في مبادرة واحدة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/560271/

دعا ميخائيل مارغيلوف المبعوث الخاص للرئيس الروسي الى الدول الافريقية يوم الجمعة 17 يونيو/حزيران الى توحيد كافة الجهود الدولية الهادفة الى تحقيق التسوية بليبيا، لدمجها الى مبادرة مشتركة.

دعا ميخائيل مارغيلوف المبعوث الخاص للرئيس الروسي الى الدول الافريقية يوم الجمعة 17 يونيو/حزيران الى توحيد كافة الجهود الدولية الهادفة الى تحقيق التسوية بليبيا، لدمجها في مبادرة مشتركة.

وقال مارغيلوف بعد لقائه وزير الخارجية التونسي محمد المولدي الكافي في تونس التي وصل اليها قادما من طرابلس، أن هذه المبادرة المشتركة يمكن أن تتقدم بها مجموعة الثماني الكبار أو الامم المتحدة مع الاتحاد الافريقي.

وتابع المبعوث الروسي الذي زار يوم الخميس طرابلس بمهمة وساطة، قائلا: "الأهم اليوم هو ان يعزف جميع الوسطاء الدوليين الذين يبذلون جهودا لتسوية الوضع في ليبيا، في أوركسترا واحدة، كي لا يحصل الزعيم الليبي معمر القذافي على إشارات متعددة الاتجاهات تدفعه الى تبني مواقف أكثر تشددا".

وقال مارغيلوف انه خلال لقاءاته في بنغازي وطرابلس والقاهرة جمع كافة المعلومات اللازمة التي تشكل 3 قطع إضافية من "الفسيفساء السياسي" الذي يسمح باستخلاص الاستنتاجات حول الأحداث في ليبيا.

وتابع مارغيلوف قائلا انه قد سلم للرئيس الروسي دميتري مدفيديف  تقريرا حول محادثاته في طرابلس، مشيرا الى ان الرئيس يبقى بدوره على اتصال بزعماء دوليين آخرين.

واشار المسؤول الروسي الى ضرورة تحليل المعلومات التي تم جمعها ووضع صيغة تسمح بإجلاس كافة الأطراف الى طاولة التفاوض. وقال: "الليبيون يحتاجون الى ان توضع طاولة التفاوض أمامهم.. انهم يحتاجون الى آلية قادرة على توحيد صفوفهم".

وأفاد مارغيلوف بان موسكو تقيم اتصالات ليس مع السلطات الليبية الرسمية والمعارضة في بنغازي فحسب، بل ومع ممثلي المعارضة الليبية في الخارج الذي لم ينضموا الى أي من الطرفين.

مارغيلوف: مصير القذافي هو حجر العثرة الوحيد أمام المصالحة الوطنية في ليبيا

قال مارغيلوف ردا على سؤال حول العقبات التي تحيل دون بدء حوار واسع النظاق بين أطراف النزاع في ليبيا، ان حجر العثرة الوحيد في هذا الصدد هو المصير السياسي المستقبلي للزعيم الليبي معمر القذافي.

ووصف المسؤول الروسي هذه المسألة بانها "خط أحمر" بالنسبة لطرابلس، في حين يشكل رحيل القذافي شرطا لبدء الحوار بالنسبة للمعارضة.

مارغيلوف: لم تفوت فرصة للتسوية السياسية في ليبيا

أعلن ميخائيل مارغيلوف ان الفرصة للتسوية السياسية في ليبيا لم تفوت بعد. وقال: " لقد بحثنا اليوم  مع رئيس الحكومة التونسية الانتقالية الباجي قائد السبسي الجهود التي تبذلها روسيا والاتحاد الافريقي والدول المجاورة للتوصل الى تسوية سياسية في ليبيا باسرع وقت. وتوصلنا الى استنتاج ان الفرصة للتسوية السياسية في ليبيا لم تفوت بعد". واعترف مارغيلوف ان النتيجة لا يمكن بلوغها فورا. والمقصود بالامر هو عملية معقدة  تقضي  بالتوصل الى الوفاق بين اللاعبين الرئيسيين الثلاثة على الساحة السياسية الليبية، وبينهم القوى التي ترابط في بنغازي وحكومة طرابلس الرسمية واولئك الذين لم ينضموا الى اي جانب، بل يشجبون أعمال القذافي ويطالبون باجراء الاصلاحات في البلاد.

وقال مارغيلوف ان موسكو وتونس اتفقتا على مواصلة التعاون الوثيق في المسار الليبي واضاف قائلا:" لا استبعد ان بعض الخطوات يمكن ان نخطوها في اتجاه الامام غدا. واوضح قائلا ان المقصود بالامر هو  الزيارة التي سيقوم بها الى تونس مصطفى عبد الجليل رئيس المجلس الوطني الانتقالي في ليبيا.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية