البنتاغون: السلطات التشيكية هي التي رفضت انشاء مركز الانذار المبكر

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/560182/

 اوضح مصدر في وزارة الدفاع الامريكية " البنتاغون " ان قرار رفض انشاء مركز الانذار المبكر لهجوم صاروخي على اراضي تشيكيا اتخذته القيادة التشيكية وليس امريكا، وهو مرتبط بقرار الناتو الخاص بانشاء منظومة الدرع الصاروخية الموحدة للحلف.

 اوضح مصدر في وزارة الدفاع الامريكية " البنتاغون " ان قرار رفض انشاء مركز الانذار المبكر لهجوم صاروخي على اراضي تشيكيا اتخذته القيادة التشيكية وليس امريكا، وهو مرتبط بقرار الناتو الخاص بانشاء منظومة الدرع الصاروخية الموحدة للحلف.

وكانت وكالة الانباء التشيكية نقلا عن تصريحات الكسندر فوندرا وزير الدفاع التشيكي قد اعلنت يوم 15 يونيو/حزيران ان الولايات المتحدة الامريكية رفضت انشاء مركز الانذار المبكر ضمن منظومة الدرع الصاروخية الاوروبية الجديدة على الاراضي التشيكية.

وقالت ممثلة للبنتاغون " نحن نثمن عاليا موافقة وزير الدفاع التشيكي فوندراعلى الموقف الاوروبي من منظومة الدفاع المضاد للصواريخ ونشكره وتشيكيا على دعم منظومة الدفاع الصاروخي وتعزيز القدرة الدفاعية لحلف الناتو. لكن دون النظر الى هذا فان وزير الدفاع التشيكي الكسندر فوندرا اعلن اليوم ان تشيكيا لن تشارك في منظومة ثنائية منفردة للانذار المبكر من الهجوم الصاروخي –اي منظومة تبادل المعلومات بين الولايات المتحدة الامريكية ونخبة من الدول الحليفة. نحن نقبل قرار تشيكيا ونشير الى ماقاله وليم لين نائب وزير الدفاع الامريكي، بأن هناك طرق عديدة للتعاون الاستراتيجي بين تشيكيا والولايات المتحدة الامريكية ".

ويذكر ان الكسندر فوندرا وزير الدفاع التشيكي كان قد صرح لوسائل الاعلام المحلية يوم 15 يونيو/حزيران ان السلطات التشيكية قررت رفض نشر العناصر الامريكية لمنظومة الدرع الصاروخية الاوروبية الجديدة على اراضيها. وحسب قوله فان هذا القرار يعود الى رفض واشنطن نشر محطة رادار امريكية ، وبدلا من ذلك قررت اقامة مركز للانذار المبكر ضمن منظومة الدرع الصاروخية الاوروبية .

واوضح فوندرا ان مثل هذا السيناريو لا يروق براغ  لانه عبارة عن " جائزة تشجيعية " واضاف ان بلاده سوف تبحث عن سبل اخرى للمشاركة في منظومة الدرع الصاروخية الاوروبية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك