روغوزين: روسيا لا تعارض نشر الدرع الصاروخية التابعة للناتو في أوروبا ولكن بشروط

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/560167/

قال دميتري روغوزين مندوب روسيا الدائم لدى حلف شمال الأطلسي يوم الاربعاء 15 يونيو/حزيران، ان بلاده لا تعارض نشر درع صاروخية تابعة لحلف الناتو في أوروبا، لكنها تصر على مراعاة 4 شروط تضمن أن هذه الدرع لن تكون موجهة ضد روسيا.

قال دميتري روغوزين مندوب روسيا الدائم لدى حلف شمال الأطلسي يوم الاربعاء 15 يونيو/حزيران، ان بلاده لا تعارض نشر درع صاروخية تابعة لحلف الناتو في أوروبا، لكنها تصر على مراعاة 4 شروط تضمن أن هذه الدرع لن تكون موجهة ضد روسيا.

وقال روغوزين لمجموعة من الصحفيين البريطانيين والروس في لندن التي زارها للمشاركة في مؤتمر مكرس لموضوع الدفاع الصاروخي: "نحن لا نعارض أن تقوم الولايات المتحدة بحماية أراضي حلفائها الأوروبيين، لكننا لا نطلب من وشنطن أن تدافع عنا"، في إشارة الى نية حلف الناتو نشر عناصر من الدرع الصاروخية قرب الحدود الروسية.

وشدد الدبلوماسي الروسي على ان موسكو تريد ضمانات واضحة بعدم إستهداف القدرات النووية الاستراتيجية لروسيا من قبل المنظومة الدفاعية المستقبلية. وأضاف انه إذا كان هدف نشر المنظومة هو نفسه الذي يعلن عنه الناتو أي اعتراض الصواريخ القصيرة والمتوسطة المدى، فيجب أن تتميز الصواريخ الاعتراضية للمنظومة بمعايير مناسبة.

وتحدث روغوزين عن الشروط التي تضعها روسيا لنشر الدرع الصاروخية في أوروبا، وهي، أولا، الا تتميز صواريخ الاعتراض بسرعة تسمح لها باعتراض الصواريخ الباليستية العابرة للقارات التي تملكها روسيا، والتي لن تحصل عليها أبدا إيران وبعض الدول الأخرى في الشرق الأوسط التي يتهمها الناتو بانها تشكل خطرا عليه.

أما الشرط الثاني، فهو ضرورة إبعاد عناصر الدرع الصاروخية عن الحدود الروسية على مسافة تساوي مدى صواريخ الاعتراض. وان الشرط الثالث، حسب روغوزين هو، نشر عناصر المنظومة الصاروخية ليس في الجزء الشمالي من اوروبا بل في جنوبها، وهذا وفقا لتصريحات الناتو بأن المنظومة تهدف الى التصدي لخطر مصدره الشرق الأوسط.

أما الشرط الرابع فهو قيام الناتو بإبلاغ روسيا بعدد الصواريخ التي من المخطط ان يتم نشرها في إطار المنظومة. وأوضح أن روسيا مستعدة للموافقة على نشر 300 أو 400 ضاروخ، لكن إذا كان الناتو يعتزم الف صاروخ، فمن الواضح انها موجهة ضد روسيا.

وأكد الدبلوماسي الروسي ان بلاده مستعدة للتعاون البناء مع حلف الناتو في موضوع الدفاع المضاد للصواريخ، وانها قادرة على تقديم اقتراحات بهذا الشأن للحلف. وأوضح ان الجانب الروسي قد يقدم للناتو بيانات أجهزته لمراقبة إطلاق الصواريخ في المناطق الواقعة في الاتجاه الجنوبي من الحدود الروسية.

وفي الوقت نفسه اشار الدبلوماسي الى ان موسكو تملك وسائل كافية لتقديم رد مناسب إذا أقدم حلف الناتو على نشر عناصر من درعه الصاروخية قرب حدودها، الا انه لم يوضح ما هي هذه الوسائل.

كما دعا روغوزين الناتو الى فتح التعاون مع منظمة شنغهاي للتعاون، واصفا إياها بانها منظمة شابة تملك قدرات هائلة. وأضاف ان منظمة شنغهاي تعمل في منطقة جغرافية معينة ولها تفويض واضح وان هناك عددا من الدول يسعى للانضمام الى هذه المنظمة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة