واشنطن ترحب بمساعي حكومة كرزاي في الحوار مع طالبان

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/56015/

أكد ريتشارد هولبروك المبعوث الامريكي الخاص الى أفغانستان وباكستان للصحفيين في برلين يوم 11 اكتوبر/تشرين الاول عن دعم بلاده لمساعي الحكومة الافغانية لاجراء اتصالات مع حركة طالبان مشترطا التزام الحكومة الافغانية بما أسماه الخطوط الحمراء خلال المفاوضات. غير انه قال ان التقارير الصحفية بهذا الشأن تتجاوز الحقيقة بشكل هائل.

أعرب ريتشارد هولبروك  المبعوث الامريكي الخاص الى أفغانستان وباكستان عن دعم بلاده لمساعي الحكومة الافغانية لاجراء اتصالات مع حركة طالبان مشترطا التزام الحكومة الافغانية بما أسماه الخطوط الحمراء خلال المفاوضات.
وقال هولبروك للصحفيين في برلين يوم الاثنين 11 اكتوبر/تشرين الاول "لا نشارك في هذه المفاوضات ولكننا ندعمها شريطة أن تتبع الخطوط الحمراء والتي تعتبر في غاية الأهمية لأن لدينا مصالح استراتيجية هنا". وأوضح المسؤول الامريكي ان واشنطن تدعم كل من شارك في النظام السياسي وتخلى عن أسلحته.
واشار هولبروك الى ان واشنطن تعتقد ان هناك مبالغة في التقارير الصحفية الخاصة بالمفاوضات السرية بين طالبان والحكومة الافغانية، موضحا ان "التقارير تتجاوز الحقيقة بشكل هائل". وأعاد المسؤول الامريكي الى الاذهان ان كرزاي قال ان حكومته على اتصال مع أعضاء في طالبان بشكل مستمر، الا انه حذر من الافراط في التركيز على تلك الاتصالات.
وكان الرئيس الافغاني حميد كرزاي أكد في مقابلة مع قناة "سي ان ان" الاميركية يوم 10 اكتوبر/تشرين الاول ان حكومته تجري مفاوضات سرية مع طالبان "منذ بعض الوقت"، كما اعرب عن أمله ان تجري هذه الاتصالات "بشكل رسمي واكثر انتظاما" بعد اكتمال تشكيلة المجلس الأعلى للسلام المكلف ببدء الحوار مع طالبان، حيث اعلن يوم 10 اكتوبر/تشرين الاول عن اختيار اعضاء المجلس الرئيس الافغاني الاسبق برهان الدين رباني ليقود المجلس. وفي السياق ذاته نقلت وكالة "رويترز" عن متحدث باسم طالبان قوله يوم الاثنين ان المتمردين رفضوا اختيار كرزاي لبرهان الدين رباني لرئاسة مجلس السلام.
المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك