المواطنون السوريون يفرون بعد حملة عسكرية على مدنهم

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/560067/

نزح الآف السوريين من بلدة معرة النعمان الاثرية يوم الثلاثاء 15 يونيو/ حزيران خوفا من الحملة العسكرية على شمال البلاد  التي يشنها الجيش بالدبابات ، وذلك بهدف انهاء الاحتجاجات التي تطالب بالتغيير السياسي وانهاء حكم الأسد.هذا وقد انتشرت الدبابات والمركبات المدرعة في مدينة دير الزور وفي البوكمال على الحدود مع العراق، بعد مرور اسبوع على نزول عشرات الالاف من الناس الى الشوارع والمطالبة برحيل النظام.

انتشرت الدبابات والمركبات المدرعة يوم الثلاثاء 15 يونيو/ حزيران في مدينة دير الزور وفي البوكمال على الحدود مع العراق، بعد مرور اسبوع على نزول عشرات الالاف من الناس الى الشوارع والمطالبة برحيل النظام. من جهة اخرى نزح الاف السوريين من بلدة معرة النعمان الاثرية  خوفا من الحملة العسكرية على شمال البلاد  التي يشنها الجيش بالدبابات ، وذلك بهدف انهاء الاحتجاجات التي تطالب بالتغيير السياسي وانهاء حكم الأسد.

جاء ذلك بعد ان نبهت المساجد بمكبرات الصوت السكان من دخول الجيش، طالبة منهم البحث عن الأمان خارج معرة النعمان التي تقع على الطريق السريع الذي يربط دمشق بحلب ثاني اكبر مدن سوريا.

وتدفق السكان على حلب وعلى القرى الواقعة في الصحراء الى الشرق، بينما اتجه البعض الى تركيا المجاورة التي فر اليها بالفعل اكثر من 8500 سوري.

وحول هذا الموضوع افاد عثمان البديوي الاستاذ في كلية الصيدلة بان نحو 70 % من سكان بلدة معرة النعمان البالغ عددهم 100 ألف فروا، مضيفا ان المروحيات التي اطلقت النار ايضا على المحتجين يوم الجمعة تقوم بنقل الجنود الى معسكر ترحيل في وادي الضيف على بعد بضعة كليومترات من البلدة.

وذكر البديوي انه التقى مع المحافظ، الذي أكد ان الجيش سيدخل لاعتقال 360 شخصا مدرجين على قائمة المطلوبين.

وكان مواطنون سوريون قد قالوا في وقت سابق ان قوات سورية تدعمها الدبابات وطائرات الهليكوبتر تقدمت صوب بلدة معرة النعمان الشمالية يوم الثلاثاء بعد اعتقال المئات في قرى قرب بلدة جسر الشغور مع نزوح المزيد من اللاجئين السوريين.

دمشق تدعو اللاجئين السوريين في تركيا للعودة إلى منازلهم

دعا مجلس الوزراء السوري يوم الثلاثاء سكان منطقة جسر الشغور الذين نزحوا إلى تركيا فراراً من المواجهات العسكرية شمالي سورية إلى العودة لمنازلهم.

وأكد وزير الإعلام السوري عدنان محمود أن هناك تعليمات تكفل تسهيل عودة اللاجئين وتوفير كل ما يلزم لنقلهم وتقديم الخدمات الطبية لهم.

محلل سياسي: المذابح حصلت قبل وصول الجيش

وحول هذا الموضوع قال حميدي العبد الله المحلل السياسي من دمشق، في اتصال هاتفي مع قناة "روسيا اليوم" انه قبل وصول الجيش الروسي حصلت مذابح في المنطقة الشمالية، وهو ما دفع المواطنون الى النزوح عن بيوتهه. وبوصول الجيش السوري عاد الامن الى تلك المدن، وهو ما دفع السلطات الى دعوة اللاجئين إلى العودة إلى ديارهم.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية