كاميرون : مقتل الرهينة البريطانية في افغانستان قد يكون على يد جندي امريكي

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/56004/

اعلن رئيس الحكومة البريطانية ديفيد كاميرون يوم الاثنين 11 اكتوبر/تشرين الاول ان سبب مقتل المواطنة البريطانية ليندا نورغروييف اثناء عملية فك اسرها بافغانستان الجمعة قد تكون قنبلة ملقية من قبل احد الجنود الامريكيين المشاركين في عملية انقاذها.

اعلن رئيس الحكومة البريطانية ديفيد كاميرون يوم الاثنين 11 اكتوبر/تشرين الاول ان سبب مقتل المواطنة البريطانية ليندا نورغروييف اثناء عملية فك اسرها بافغانستان الجمعة قد تكون قنبلة ملقية من قبل احد الجنود الامريكيين المشاركين في عملية انقاذها.
ونقلت قناة التلفزة الامريكية "سي ان ان" عن كاميرون قوله ان التصاريح الواردة حول ان مقتل المواطنة جاء على يد مختطفيها "على الاغلب غير صحيحة".
هذا وكانت قيادة حلف الناتو اضافة الى عدد من المسؤولين البريطانيين قد اعلنوا ان المختطفين قتلوا نورغروييف. وفي نفس الوقت اعلن رئيس الوزراء البريطاني انه لا يستطيع التأكيد على السبب الذي ادى الى مقتل المواطنة حتى يتم اجراء تحقيق دقيق.
وقال كاميرون ان"الجنرال ديفيد بترايوس قائد القوات الامريكية في افغانستان سيبدأ التحقيق في فشل عملية انقاذ ليندا نورغروييف البالغة من العمر  36 "، واشار الى ان التحقيق سيكون مشتركا بين الولايات المتحدة والمملكة المتحدة.
وافادت "سي ان ان" بان اهم مرحلة في التحقيق، والتي ستحدد سبب موت نورغروييف، ستكون تشريح الجثة والتي سيجريها خبراء من بريطانيا.
هذا وكانت الرهينة البريطانية قد اختطفت في 26 سبتمبر/ايلول في ولاية كونار بالقرب من الحدود مع باكستان، حيث كانت تعمل موظفة لدى منظمة انسانية.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك