حسين سعيد يستقيل من رئاسة الاتحاد العراقي لكرة القدم

الرياضة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/560038/

أعلن الاتحاد العراقي لكرة القدم، أن رئيسه حسين سعيد قدم استقالته من منصبه قبل ثلاثة أيام من موعد إقامة الانتخابات المقررة نهاية الأسبوع الحالي. وقدم حسين سعيد الذي يعيش خارج البلاد منذ عام 2006 استقالته من منصبه من خلال رسالة وجهها الى أعضاء الاتحاد والجمعية العمومية.

أعلن الاتحاد العراقي لكرة القدم، أن رئيسه حسين سعيد قدم استقالته من منصبه قبل ثلاثة أيام من موعد إقامة الانتخابات المقررة نهاية الأسبوع الحالي.

وقدم حسين سعيد الذي يعيش خارج البلاد منذ عام 2006 استقالته من منصبه بشكل مفاجئ من خلال رسالة وجهها الى أعضاء الاتحاد والجمعية العمومية، سيما وأن الاتحاد العراقي لكرة القدم كان قد قرر إقامة  الانتخابات يوم الخميس المقبل في الـ 16 من الشهر الجاري في العاصمة بغداد.

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) قد اعطى في شهر أغسطس/آب الماضي مهلة عام للاتحاد العراقي لتسوية الأمور السياسية الغير مستقرة التي أدت الى فشل الانتخابات الرئاسية للمنظمة، ووضعت العراق تحت خطر التهديد بوقف عضويته في "الفيفا".

وقال حسين سعيد في رسالته:" لا شك أن أهم العوائق التي مازالت قائمة من وجهة نظر الكثيرين هو عائق الانتخابات وعملية الشد والجذب التي أطلت حولها، ومن اجل ان لا نعيد مرة أخرى هذه العملية فقد قررت الاستقالة من رئاسة الاتحاد فاسحاً المجال للآخرين لإكمال ما بنيناه".

وأضاف سعبد: "ولكي تمضي مسيرة الكرة العراقية من غير الاضطرار الى جولات جديدة من الجدل العقيم وحفاظاً على وحدة أسرتها بعيداً عن المحاصصة السياسية والطائفية التي أرى شبحها يتسلل داخل الاسرة الكروية، ولكي انأى بنفسي عنها فكان هذا القرار"، وذلك وفقاً لوكالة "فرانس برس" الفرنسية.

اختير حسين سعيد بإجماع الهيئة العامة رئيساً للاتحاد العراقي عام 2004، وعمل وسط ظروف معقدة كانت تشهدها البلاد بعد أحداث 2003، وتحققت في فترة إشرافه على الاتحاد بعض الإنجازات للكرة العراقية منها بلوغ المنتخب نهائيات آسيا 2004، ومن ثم فوز العراق بلقب بطل آسيا للمرة الاولى في تاريخه بفوزه على نظيره السعودي بهدف وحيد في نهائي عام 2007 في جاكرتا، وشارك على إثر ذلك للمرة الاولى ايضاً في بطولة كأس القارات في جنوب افريقيا عام 2009.

ولد حسين سعيد في بغداد عام 1958 وبدأ حياته الرياضية في نادي الطلبة (الجامعة سابقا)، ومن ثم لعب في عام 1976 مع منتخب الشباب في بطولة آسيا وتمكن من إحراز لقب الهداف في البطولة خلال عامي 76 و 77 وأحرز لقب هداف كاس الخليج لثلاث بطولات في أعوام (1979 و 1982 و 1984)، وهداف الدوري العراقي خمسة مواسم وفاز مع المنتخب في بطولة الخليج عامي (1979 و 1984)، وفاز مع المنتخب في بطولة آسيا للشباب خلال عامي (1975 و1977) وفي بطولة مرليون في سنغافورة عام 1984 ومع نادي الطلبة بلقب الدوري  لموسمين وكانت آخر مباراة له مع المنتخب ضد المنتخب القطري في تصفيات كأس العالم عام 1990 على ملعب الشعب الدولي وانتهت بالتعادل بهدفين لكل من الفريقين وفشل المنتخب بالتأهل لمونديال 1990 ليعتزل اللعب بعدها.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
دوري أبطال اوروبا