الجيش السوري يلقي القبض على مجموعتين مسلحتين في جسر الشغور

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/559800/

ذكرت وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا" يوم 11 يونيو/حزيران ان وحدات من الجيش السوري القت القبض على مجموعتين قياديتين للتنظيمات المسلحة في مدينة جسر الشغور شمالي البلاد.

ذكرت وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا" يوم 11 يونيو/حزيران ان وحدات من الجيش السوري القت القبض على مجموعتين قياديتين للتنظيمات المسلحة في مدينة جسر الشغور شمالي البلاد.

وذكرت الوكالة أن ذلك جاء في اطار دخول الجيش مدينة جسر الشغور بهدف ملاحقة التنظيمات المسلحة وإلقاء القبض على عناصرها في القرى المحيطة.

وأوضحت الوكالة أن عناصر الجيش ضبطت أسلحة رشاشة ومتفجرات وصواعق كهربائية وشرائح هواتف نقالة تركية مع عناصر التنظيمات المسلحة المقبوض عليهم.

وعلى صعيد أخر نقلت "سانا" عن مصدر عسكري مسؤول قوله إن "تنظيمات إرهابية مسلحة قامت أمس وبأعداد كبيرة بمهاجمة مفرزة تابعة للقوى الأمنية في معرة النعمان ما تسبب بوقوع عدد من القتلى والجرحى في صفوف القوى الأمنية".

وأضاف المصدر أنه لدى قيام مروحيات الإسعاف بمهمة إجلاء القتلى والجرحى تعرضت لنيران غزيرة من التنظيمات الإرهابية المسلحة حيث أدى ذلك إلى إصابة أطقم الحوامات.

من جهته قال التلفزيون الرسمي السوري ان قوات الجيش والدبابات تمشط القرى المجاورة لمدينة جسر الشغور بحثا عن مسلحين، متهمين في واقعة مقتل اكثر من 120 من قوات الامن في تلك المنطقة يوم الاثنين الماضي.

كما اعلن التلفزيون السوري تعرض مصوري ومراسلي وسائل الاعلام لكمين عند مدخل مدينة جسر الشغور واطلاق نار كثيف عليهم من قبل ما وصفها بـ "التنظيمات الارهابية المسلحة"، مؤكدا عدم وقوع أي إصابات في صفوف الصحفيين.

محلل سياسي: المعركة في جسر الشغور ومعرة النعمان ستكون الاخيرة والحاسمة

قال المحلل السياسي أحمد الحاج علي في حديث لـ"روسيا اليوم" من دمشق انه "تجمع في منطقة جسر الشغور ومعرة النعمان القريبة جميع المسلحون، لذا فالمعركة الحاصلة هناك، وهي فعلا معركة، قد تكون الاخيرة والحاسمة"، واشار الى وجود "مئات المسلحين على الارض يمتلكون السلاح وتدريبا جيدا وحتى تكنولوجيا ووسائل اتصال حديثة بالاضافة الى تكتيكات عسكرية".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية