راسموسن: منظومة الدرع الصاروخية غير موجهة ضد روسيا

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/559682/

قال اندرس فوغ راسموسن الامين العام لحلف الناتو في مقابلة اجرتها معه قناة "RT" ("روسيا اليوم") الناطقة بالانجليزية ان أفضل الضمانات التي تؤكد على أن الدرع الصاروخية غير موجهة ضد روسيا هو التعاون الوثيق بين الطرفين في هذا المجال.

قال اندرس فوغ راسموسن الامين العام لحلف الناتو في مقابلة اجرتها معه قناة "RT" ("روسيا اليوم") الناطقة بالانجليزية ان أفضل الضمانات التي تؤكد على أن الدرع الصاروخية غير موجهة ضد روسيا هو التعاون الوثيق بين الطرفين في هذا المجال.

وقال راسموسن في المقابلة: "نحن وجهنا الدعوة الى روسيا للتعاون في مجال الدرع الصاروخية. وسبب عزم الناتو على بناء الدرع الصاروخية في اوروبا هو حماية مواطنينا من الهجمات الصاروخية التي قد يتعرضون لها. ونحن نسعى لبناء درع صاروخية مشتركة لاعتقادنا باننا مع روسيا نواجه اخطارا مشتركة. ولذلك فاننا نرغب في وضع منظومتين دفاعيتين مستقلتين - واحدة روسية والاخرى للناتو - تتعاملان مع بعضهما، وعلى سبيل المثال في مجال تبادل المعلومات - بما يخدم مصلحة الطرفين - الشعب الروسي وشعوب بلدان الناتو".

واستطرد قائلا: "لا اعتقد ان القيادة الروسية والشعب الروسي يرضيان ان يخضعا لامرة قيادة مشتركة. اعتقد ان الشعب الروسي سيصر على ان تكون له سيطرة كاملة على منظومة دفاعية مستقلة خاصة به. ولذلك سيكون أكثر واقعية ان تكون هناك منظومتان دفاعيتان مستقلتان تخدمان هدفا مشتركا، ألا وهو الدفاع عن شعبينا".

وشدد راسموسن على ان "افضل الضمانات التي تؤكد على ان الدرع الصاروخية غير موجهة ضد روسيا هو التعاون الوثيق بين الطرفين". وذكر كمثال مثل هذا التعاون تأسيس مركز تبادل معلومات مشترك. وقال إن "تعاوننا هو افضل سبيل لاظهار ان مشروعنا هو دفاعي بحت وغير موجه ضد روسيا. ونحن لا نعتبر أن روسيا تشكل خطرا على الناتو، والناتو لا يشكل اي خطر على روسيا. لذا انا ادعو الى توحيد الجهود والعمل المشترك".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة