روسيا ضد اتخاذ مجلس الامن الدولي قرارا بشأن سورية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/559645/

قال الكسندر لوكاشيفيتش الناطق الرسمي باسم الخارجية الروسية ان روسيا ضد اتخاذ مجلس الامن الدولي قرارا بشان سورية، مؤكدا انه " فقط عند  اتفاق الاراء على طريق الوحدة الوطنية وبدون أي تدخل خارجي، يمكن اجراء تحديث ديمقراطي للدولة والمجتمع في سورية".

قال الكسندر لوكاشيفيتش الناطق الرسمي باسم الخارجية الروسية ان روسيا ضد اتخاذ مجلس الامن الدولي قرارا بشان سورية. جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقده بموسكو يوم 9 يونيو/حزيران.

واستطرد " لقد اكدت روسيا هذا الامر على لسان رئيسها. وروسيا ضد اتخاذ أي قرار بشان سورية. ان الاوضاع في هذه البلاد كما نرى لاتشكل خطرا على الامن والسلام العالمي. وان مناقشة اي مشروع ضد سورية يمكن ان يكون سببا في تصعيد التوتر داخليا . اضافة الى ان هذا سيؤثر سلبا على اوضاع المنطقة عموما".

واشار الى ان " من الضروري الاخذ بعين الاعتبار ان قرار مجلس الامن الدولي بتوجيه النقد الى دمشق، يعني بشكل غير مباشر تقديم الدعم للمجموعات المسلحة المتطرفة التي بدأت تنشط بشكل ملحوظ. ان هذا لايتفق ودور مجلس الامن الدولي. يجب ان نأخذ بالاعتبار تجربة اتخاذ  مجلس الامن للقرار 1973 بشأن ليبيا ونتائج تفسيره بشكل واسع ".

واكد الناطق الرسمي على ان المسألة الملحة برأي موسكو في سورية هي وقف العنف من جانب أي طرف كان.

واوضح انه " فقط عند اتفاق الاراء على طريق الوحدة الوطنية وبدون أي تدخل خارجي، يمكن اجراء تحديث ديمقراطي للدولة والمجتمع في سورية، وضمان نمو اقتصادي ثابت للبلاد وتأمين الحرية والحقوق لجميع المواطنين".

وقال اننا في وزارة الخارجية الروسية نرى ان " الدعوات المتطرفة ومن ضمنها دعوات ما يسمى بـ (المعارضة الخارجية ) الداعية الى اسقاط النظام ورفض المشاركة في الحوار الوطني العام الذي تنظمه السلطات السورية لا تساعد على تهدئة الاوضاع ".

واشار الى ان مايقلق موسكو هي الاخبار التي تفيد بـ " تحول القوى الراديكالية الى المواجهة العسكرية مع قوات الجيش وقوات حفظ النظام، ما يؤدي الى تصعيد العنف وعرقلة محاولات ايجاد الحلول للمشاكل الملحة في البلاد بالطرق السلمية ".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية