مصري يزور حبيبته بوجود أهلها

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/559490/

لجأ شاب مصري بالاتفاق مع حبيبته الى حيلة تمكنه من اللقاء بها في منزل أهلها دون إثارة شك بها، فبدأ يزورها كإحدى صديقاتها مرتدياً النقاب.

لجأ شاب مصري بالاتفاق مع حبيبته الى حيلة تمكنه من اللقاء بها في منزل أهلها دون إثارة شك بها، فبدأ يزورها كإحدى صديقاتها مرتدياً النقاب.

واعتاد الشاب البالغ من عمره 30 عاماً المجئ لحبيبته تحديداً أثناء وجود رجل في البيت، كي يتسنى له التعذر بالنقاب وبعدم التفوه حتى بكلمة واحدة، اذ ان صوت المرأة عورة ، بحسب بعض المتزمتين في الدين الاسلامي.

ومن يدري اذا ما كان الشاب يتجرأ على ان يطبع قبلة "بريئة" على خد حبيبته أمام أهلها، دون ان تتمكن هذه من صده خوفاً من افتضاح الأمر.

وليس مستبعداً ان استحسن أهل الفتاة علاقتها "بصديقة ملتزمة" من شأنها ان تؤثر عليها إيجاباً، وانهم شجعوا زياراتها باستمرار، وربما لو لم يكتشف الجيران خدعة الفتاة وصديقها لتمكن هذا الأخير من الإقامة مع حبيبته، كي يحسن أخلاقها أكثر ويزيدها إيماناً وتقوى كما اعتقد الأهل.

لكن أتت رياح الفضول بما لا تشتهي سفن الحب، اذ اكتشف أحد المقيمين في الحي ان رجلاً يلبس عباءة ونقاباً ويهم بدخول العمارة حيث تعيش الفتاة.

راقب الجيران البيت ونصبوا كميناً للشاب، الذي وقع في قبضتهم حين جاء يزور حبيبته كما يفعل بانتظام. وعلى الفور استدعى أحدهم الشرطة التي وصلت الى موقع الحدث، حيث أنقذته من عقاب وخيم كاد يودي بحياته.

وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية