راسموسن: اعطاء ضمانات قانونية لروسيا بشأن الدرع الصاروخية "غير مجد"

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/559480/

قال الامين العام لحلف الناتو أنديرس فوغ راسموسن ان اعطاء ضمانات قانونية لموسكو بشأن منظومة الدرع الصاروخية التى يعمل الناتو على اقامتها أمر غير مجد. ورفض راسموسن في حديث لوكالة "اينتر فاكس" للانباء فكرة اقامة منظومة درع صاروخية مشتركة لروسيا والناتو.

اعتبر الامين العام لحلف شمال الاطلسي انديرس فوغ راسموسن اعطاء أي ضمانات قانونية لموسكو حول أن منظومة الدرع الصاروخية التى يعمل الناتو على اقامتها ليست موجهة ضد روسيا، اعتبره "أمرا غير مجد". واكد راسموسن في حديث خاص أدلى به لوكالة "اينتر فاكس" الروسية للانباء ونشر يوم 7 يونيو/حزيران أنه من المستحيل اقامة منظومة درع صاروخية مشتركة لروسيا والناتو، مضيفا انه يجب التركيز على تطوير التعامل بين المنظومتين المنفصلتين الروسية والتابعة للناتو.

وفي تطرقه الى موضوع الضمانات القانونية حول عدم استهداف روسيا من قبل الناتو قال راسموسن ان "الطريق الأمثل لزيادة الثقة المتبادلة هو اجراء المزيد من المناقشات والمشاورات السياسية والتبادل للآراء وليس وضع صيغ قانونية معقدة سيكون من الصعب تنسيقها من قبل جميع الدول الاعضاء الـ29 في مجلس روسيا – الناتو".

وذكر الامين العام للحلف انه سبق لروسيا والناتو ان اعلنت خلال قمة لشبونة انهما يعتبران بعضهما البعض شريكا وليس عدوا، كما أكدا على سعيهما الى اقامة علاقات الشراكة. وأضاف قوله "يمكنني التأكيد مجددا – كما فعلت غير مرة – ان الناتو لن يهاجم روسيا أبدا، ونحن مقتنعون من أن روسيا تدرك ذلك أيضا". ومع ذلك اعترف راسموسن بأن الطرفين في حاجة الى اقامة علاقات تتمتع بالمزيد من الثقة المتبادلة.

وأشار امين عام الحلف الى انه من غير المجدي وضع خطط لاقامة منظومة درع صاروخية مشتركة لروسيا والناتو. وأوضح قائلا ان "سبب ذلك واضح، فانه لا يمكن للناتو تكليف أي دولة ليست عضوا في الحلف بأي مهمة خاصة بضمان الامن الجماعي، اما منظومة الدرع الصاروخية فتعتبر جزءأ من نظام الامن الجماعي". وشدد راسموسن على ان جميع الدول الاعضاء في الناتو معنية بتطوير التعاون مع روسيا في مجال الدفاع الجوي.

وأعرب راسموسن عن اعتقاده ان توسيع الناتو يسهم في تعزيز أمن روسيا. واضاف قوله "اذا نظرنا بهدوء في هذا الموضوع  فسنرى ان قبول اعضاء جدد في الناتو يؤدي ليس الى توسيع الناتو وتقويته وحده بل ويؤثر ايجابيا في تعزيز الامن في المنطقة الاورو- أطلسية وضمنا روسيا". واكد راسموسن ان الناتو لا يخطط لنشر اسلحة نووية على أراضي الدول الاعضاء الجدد في الحلف.

روغوزين: موسكو تسعى الى الحصول على ضمانات قانونية خاصة بالدرع الصاروخية من الولايات المتحدة وليس من الناتو

أعلن دميتري روغوزين مندوب روسيا الدائم لدى حلف الناتو في تعليقه على تصريحات راسموسن ان موسكو تسعى الى الحصول على ضمانات قانونية حول ان منظومة الدرع الصاروخية ليست موجهة ضد روسيا من جانب الولايات المتحدة وليس من حلف شمال الاطلسي. وأوضح المسؤول الروسي قائلا "لم نكن نطلب أبدا أي ضمانات قانونية من الناتو، وذلك لأن ما يتم نشره في اوروبا هو ليس بمنظومة تابعة للناتو بل هو منظومة امريكية تشمل وسائل معلوماتية وأسلحة". وأضاف قوله "لقد بدأ نشر هذه  الوسائل في رومانيا التى وافقت على اقامة قاعدة عسكرية امريكية على أراضيها".

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)