متطرفون يهود يحرقون مسجدا في الضفة الغربية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/559469/

قال مسؤولون فلسطينيون ان مستوطنين يهودا أشعلوا النار في مسجد بالضفة الغربية فجر الثلاثاء 7 يونيو/حزيران، كما كتبوا على جدرانه شعارات تحريضية باللغة العبرية. واكدت المصادر اصابة عدد من المواطنين الفلسطينيين، من بينهم طفل في العاشرة من عمره، في مواجهات نشبت بين القوات الإسرائيلية وسكان المنطقة ذاتها.

افادت وكالات الانباء العالمية نقلا عن مسؤولين فلسطينيين بأن مستوطنين يهودا أشعلوا النار في مسجد بالضفة الغربية فجر الثلاثاء 7 يونيو/حزيران، كما كتبوا على جدران المسجد شعارات تحريضية باللغة العبرية.

واكدت المصادر اصابة 4 من المواطنين الفلسطينيين بينهم طفل يبلغ 10 سنوات في مواجهات نشبت بين القوات الإسرائيلية التي استخدمت الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي لتفريق سكان المنطقة ذاتها في وقت لاحق بهدف تأمين خروج سالم للمستوطنين من القرية.

وقال مصدر امني فسطيني ان المستوطنين اقتحموا ليلا المسجد في قرية المغير القريبة من مدينة رام الله وقاموا باحراق اطارات سيارات مما ادى الى اتلاف السجاديد ومكتبة المسجد الحاوية على كتب دينية.

وأضاف المصدر إن قوات من الجيش الإسرائيلي اقتحمت القرية في وقت مبكر ودارت مواجهات مع أهاليها.

وحمل رئيس المجلس المحلي بالقرية فرج النعسان سكان مستوطنة "عادي عاد" القريبة من القرية مسؤولية الاعتداء على المسجد.

يذكر ان هذه ليست الحادثة الاولى من نوعها، حيث قام المستوطنون الاسرائيلييون منذ عدة اشهر باحراق حوالي 100 شجرة زيتون معمرة في اراضي تابعة للفلسطينيين.

ومنذ عام 1967 صادرت السلطات الاسرائيلية 15 الف دونما من اراضي قرية المغير الزراعية وقاموا بتسليمها للمستوطنين ولمنشآت عسكرية.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية